الاحد - 01 أغسطس 2021
الاحد - 01 أغسطس 2021
No Image Info

قلق أوروبي من سياسات طهران

بدأ وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اجتماعاً من يوم واحد في بروكسل، أمس، لبحث عدد من المسائل الدولية والإقليمية وفي مقدمتها مراجعة علاقات دولهم مع إيران وتشديد التعامل معها بسبب سلوكها الإقليمي الهدام وسجلها في حقوق الإنسان واستمرارها في تجارب الصواريخ الباليستية وتخطيطها لاعتداءات فوق الأراضي الأوروبية.

وقال وزير الخارجية الألماني هيكو ماس إن «سلوك إيران الإقليمي وتصرفاتها داخل أوروبا نفسها باتت مثار قلق جدي وأن الوزراء يعكفون على معاينة مراجعة موقف دولهم تجاه النظام الإيراني».

وأضاف هايكو ماس «أنه لا يمكن السكوت على تصرفات إيران وسلوكها في عدة مجالات حيوية وخاصة زعزعة الاستقرار الإقليمي».

من جهته أعلن وزير خارجية الدنمارك أندريس سالمسون أنه بات متفائلاً بشأن فرص إلحاق تدابير قسرية ضد إيران.

وأوضح في تصريح للصحافيين أن المداولات الجارية تعكس مثل هذا التوجه وأن الدنمارك تشتكي من تصرفات إيران فوق أراضيها.

بدوره أكد وزير خارجية ليتوانيا ليناس لينكوفيسوس أن السلوك الإيراني في المنطقة والنهج الاستفزازي لطهران لم يعد مقبولاً.
#بلا_حدود