الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

عون: عدم تشكيل حكومة لبنان كارثة

أظهرت الساعات الـ 24 الماضية، نبرة جديدة في موقف الرئيس اللبناني ميشال عون من قضية تعثّر تشكيل الحكومة. فبعد تلميح بالتوجّه إلى المجلس النيابي برسالة تنتقد تعثر التأليف الوزاري، زار رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري ورئيس المجلس النيابي نبيه بري وبعد ساعات أطلق تصريحات تؤكّد أنه لن يدخل على خط التأليف.

وشدّد عون أنه يتدخل في الجهود المتعثرة لتشكيل حكومة وحدة وطنية جديدة، لكنه حذّر من أن البلد ستواجه «كارثة» إذا فشلت هذه الجهود.

وقال عون في مؤتمر صحافي إن الصعوبات التي تواجه تشكيل الحكومة لا يمكن حلها «بالطريقة التقليدية» بين رئيس الوزراء المكلف والأحزاب الأخرى وإنه كان من واجبه المشاركة. «نحن نقوم بمبادرة لكي تنجح، ولازم أن تنجح لأنه إذا لم تنجح هناك كارثة.. لنحكها بكل صراحة، وهذا سبب تدخلي وإن شاء الله تنجح».

وفي إشارة على ما يبدو إلى الصعوبات التي تواجه الاقتصاد اللبناني المثقل بالديون قال عون «إن الأخطار أكبر من أن نستطيع تحملها».

وكان الحريري صرّح بعد اجتماعه مع العماد عون ليل الاثنين بأنّ المشاورات بحثت في «عدة طروحات في الموضوع الحكومي، وهناك حلول يمكن السير بها».

وأضاف «هناك من لا يريد الحكومة ولكن أنا والرئيس عون نريد تشكيلها».

وكانت تقارير صحافية لبنانية رأت أنّ لقاءي عون - الحريري وعون - بري فكّكت الألغام من أمام التأليف المتعثر في أسرع وقت ممكن لمواجهة التطورات على المستويات كافة لا سيما المالية منها.

وقالت مصادر سياسية من تيار المستقبل، الذي يقوده الحريري، إنّ التكليف لن يسحب.

وأوضحت المصادر أنّ «حلحلة» أصبحت على الأبواب وأنّ هناك أفكاراً تجري التداول فيها.

إلى ذلك، تحدثت تقارير صحافية لبنانية عن صيغة «لا غالب ولا مغلوب» قيد البلورة لا تعطي أي طرف في المشهد الحكومي الثلث المعطل، وأشارت المصادر هنا إلى صيغة 10- 10- 10.
#بلا_حدود