الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

لجنة لتقصي حقائق الاحتجاجات في السودان



أمر الرئيس السوداني عمر البشير أمس بتشكيل لجنة للتحقيق في العنف الذي رافق التظاهرات التي اندلعت في عدة مدن بينها الخرطوم منذ 19ديسمبر العام الماضي وتسبب بمقتل 19 شخصا على الأقل واصابة المئات في أعقاب قرار حكومي برفع أسعار الخبز.

وأصدر البشير "قرارا جمهوريا بتكوين لجنة تقصي حقائق حول الأحداث الأخيرة برئاسة وزير العدل" محمد أحمد سالم.

وتأتي الأحداث الأخيرة بعدما رفعت الحكومة السودانية سعر رغيف الخبز من جنيه سوداني واحد إلى ثلاثة، وتحولت الاحتجاجات بشكل متسارع إلى مسيرات مناهضة للحكومة في الخرطوم وغيرها.

وخلال الأيام الأولى من الحركة الاحتجاجية، أحرق المتظاهرون مبان ومكاتب عدة تابعة لحزب المؤتمر الوطني الحاكم.

في هذه الأثناء، أفاد مصدر سوداني بتلقي الحكومة السودانية دعماً كبيراً من دول عربية وغربية.

وقال المصدر أمس، إن الدعم عبارة عن وقود وقمح، يكفي البلاد لأشهر عدة وسيتم الإعلان عنه قريباً.

وعلى صعيد متصل، وقعت وزارة المالية السودانية، اتفاقاً مع أصحاب المطاحن، لتوفير مائة ألف جوال دقيق يومياً لتوزيعها على جميع الولايات.

وأعلن وزير الدولة بوزارة المالية مسلم أحمد الأمير، عن زيادة حجم الدعم المالي للخبز، مؤكداً التزام الدولة بتوفير الدقيق.

يأتي هذا فيما أعلن تجمع "المهنيين السودانيين" أمس عن تنظيم تجمع ومسيرة «ثالثة» في قلب العاصمة الخرطوم، خلال أيام معدودة.
#بلا_حدود