الخميس - 20 يونيو 2024
الخميس - 20 يونيو 2024

مجلس الأمن يأسف لقرار الصومال طرد مبعوث الأمم المتحدة

مجلس الأمن يأسف لقرار الصومال طرد مبعوث الأمم المتحدة



أبدى مجلس الأمن الدولي السبت أسفه بعد طرد الصومال مبعوثاً أممياً، غير أنّه شدّد في المقابل على أنّه يتوقّع «تعاوناً كاملاً» بين الصومال والأمم المتّحدة.

وأصدر المجلس بياناً بالإجماع إثر موافقة الأمين العام للأمم المتّحدة أنطونيو غوتيريش الجمعة على تعيين مبعوث أممي جديد إلى الصومال بعد رفض الرئيس الصومالي العودة عن قراره طرد المبعوث السابق نيكولاس هايسوم الذي كان قد أبدى قلقه حيال أعمال العنف في الأراضي الصوماليّة.



واعتبر الرئيس الصومالي محمّد عبدالله محمد أنّ هايسوم شخص غير مرغوب فيه، وكانت الحكومة الصوماليّة أمرت هايسوم بمغادرة البلاد لاتّهامه بـ «التدخل المتعمد» في الشؤون الداخلية.


وجاء قرار الصومال بعد بضعة أيام من إعراب هذا المسؤول عن قلقه إزاء تصرفات الأجهزة الأمنية الصومالية التي تدعمها الأمم المتحدة، خلال أعمال عنف أسفرت في الآونة الأخيرة عن عدد من القتلى. وقد أعرب بيان مجلس الأمن، الذي صاغته بريطانيا، عن «الأسف» لقرار طرد المبعوث، مبدياً دعمه الكامل لبعثة الأمم المتحدة في الصومال.