الجمعة - 14 يونيو 2024
الجمعة - 14 يونيو 2024

فرنسا: جامعات ترفض الزيادة الحكومية على رسوم الطلاب غير الأوروبيين

فرنسا: جامعات ترفض الزيادة الحكومية على رسوم  الطلاب غير الأوروبيين
أعلنت جامعتان في وسط فرنسا الشرقي أنهما لن تطبقا الزيادة التي أقرتها الحكومة على رسوم تسجيل الطلاب غير المنتمين لبلدان الاتحاد الأوروبي المقررة اعتباراً من العام الجامعي المقبل.
وأعلنت جامعة «لوميار ليون 2» في بيان أنها ستعفي مجمل الطلاب الأجانب من هذه الرسوم الإضافية في العام الجامعي المقبل وستستوفي منهم حصراً الرسوم المطبقة على الطلاب الفرنسيين «للسماح لأكبر عدد بمواصلة دروسهم في فرنسا».
كذلك رفضت جامعة «كليرمون أوفيرنيه» أخيراً تطبيق هذه الزيادة في العام الجامعي المقبل. وأعلنت الحكومة الفرنسية في نوفمبر 2018 زيادة رسوم التسجيل الجامعية للشباب غير الأوروبيين مؤكدة في الوقت عينه رغبتها في استقطاب عدد أكبر من الطلاب الأجانب من حول العالم عبر تحسين سياسة التأشيرات من خلال تقديم منح أكثر خصوصاً للطلاب الآتين من بلدان المغرب العربي والبلدان الأفريقية الناطقة بالفرنسية. وذكرت جامعة «لوميار ليون 2» أنه «في وقت يشكل تحسين استقبال الطلاب الأجانب ضرورة حتمية»، فإن زيادة رسوم التسجيل «لا تبدو منطقية ولا عادلة لأنها تشمل طلاباً ينتمون إلى فئات ضعيفة، كما أنها تضرب مبدأ المساواة في التعامل مع مستخدمي الخدمات العامة». وحالياً، يدفع الطلاب المنحدرون من خارج الاتحاد الأوروبي (وعددهم حوالى مئة ألف) الرسوم عينها للطلاب الفرنسيين والأوروبيين وهي 170 يورو سنوياً في مرحلة الشهادة و243 يورو في مرحلة الدراسات العليا و380 يورو في مرحلة الدكتوراه. واعتباراً من العام الجامعي المقبل، يتعين على هؤلاء دفع 2770 يورو في مرحلة الشهادة و3770 يورو في مرحلة الدراسات العليا والدكتوراه، أي «ثلث التكلفة الفعلية» المترتبة على الخزينة العامة عن أي طالب أجنبي وفق الحكومة. وهذه الزيادة لا تطال غير الأوروبيين الذين بدأوا دراساتهم في فرنسا.