السبت - 15 يونيو 2024
السبت - 15 يونيو 2024

مقتل 4 جنود أمريكيين في تفجير داعشي بمدينة منبج

مقتل 4 جنود أمريكيين في تفجير داعشي بمدينة منبج
قتل أربعة جنود أمريكيين جراء تفجير انتحاري داخل مطعم في مدينة منبج شرق حلب.

وأوضح مصدر في مجلس منبج العسكري أمس أن انتحارياً يرتدي حزاماً ناسفاً فجّر نفسه داخل مطعم قصر الأمراء وسط مدينة منبج، وتبنى تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم. إلى ذلك، أكدت روسيا أن الجيش السوري يجب أن يسيطر على شمال البلاد وذلك بعد مقترح من تركيا والولايات المتحدة لإقامة «منطقة آمنة» تحت سيطرة تركية، وهو الاقتراح الذي لاقى تنديداً من قبل الحكومة تجاه ما أسمته «العدوان» التركي، ورفضاً من أكراد سوريا الذين أكدوا أن «تركيا ليست مستقلة وليست حيادية».

وذكر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أمس «نحن على قناعة بأن الحل الوحيد والأمثل هو نقل هذه المناطق (شمال سوريا) لسيطرة الحكومة السورية وقوات الأمن السورية والهياكل الإدارية».


وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية السورية إن تصريحات أردوغان «تؤكد مرة جديدة أن هذا النظام راعي الإرهابيين. لا يتعامل إلا بلغة الاحتلال والعدوان ولا يمكن إلا أن يكون نظاماً مارقاً متهوراً غير مسؤول».


وتابع المصدر أن «سوريا تؤكد أن محاولة المساس بوحدتها لن تعتبر إلا عدواناً واضحاً واحتلالاً لأراضيها ونشراً وحماية ودعماً للإرهاب الدولي من قبل تركيا، والذي تحاربه سوريا منذ ثماني سنوات».

ويعتبر المقاتلون الأكراد «المنطقة الآمنة» احتلالاً عسكرياً، وقال القيادي الكردي سيهانوك ديبو أمس «لن تكون هذه منطقة عازلة، وإنما غزو جديد»، مضيفاً أن القوات لن تقبل بمنطقة عازلة إلا إذا كانت تحت إشراف الأمم المتحدة وبقرار من مجلس الأمن من أجل «الحفاظ على وحدة الأراضي السورية ومنع تسلل الإرهابيين».