الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021

أمريكا تحث الجيش الفنزويلي على الانشقاق عن مادورو

كشف مسؤول كبير في البيت الأبيض عن أن الولايات المتحدة تجري اتصالات «مباشرة» مع أفراد وقادة في جيش فنزويلا، لحثهم على التخلي عن الرئيس نيكولاس مادورو، كما تجهز لعقوبات جديدة بهدف زيادة الضغوط عليه.

وأضاف المسؤول أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تتوقع المزيد من الانشقاقات في صفوف الجيش الفنزويلي، غير أن مصدراً في واشنطن مقرباً من المعارضة، عبر عن شكوكه فيما إذا كانت إدارة ترامب، قد أرست ما يكفي من القواعد لإثارة العصيان في صفوف الجيش الذي يشتبه بأن العديد من ضباطه يستفيدون من الفساد وتهريب المخدرات.

من جهته، أعلن خوان غوايدو، الذي أعلن نفسه رئيساً لفنزويلا بالوكالة، أنه مستعد، إذا اقتضت الضرورة، للموافقة على تدخل عسكري أمريكي في بلاده للإطاحة بمادورو وإنهاء الأزمة الإنسانية التي تعصف بالبلاد.


وحول ما إذا كان ينوي استخدام سلطاته رئيساً لفنزويلا بالوكالة ورئيساً للبرلمان للموافقة على تدخّل عسكري خارجي في بلاده، قال غوايدو «سنفعل كل ما تقتضيه الضرورة، من الواضح أن المسألة مثيرة للجدل، لكن في ممارستنا لسيادتنا ولسلطاتنا، سنفعل ما هو ضروري».من ناحية أخرى، قالت وزارة الخارجية الصينية إن على فنزويلا حل أمورها الخاصة بنفسها من خلال المحادثات السلمية وأن الصين تؤيد جهود المجتمع الدولي في هذا الصدد.

وأضافت «يجب أن يحل شؤون فنزويلا شعبها في إطار الدستور والقانون من خلال الحوار السلمي والقنوات الدبلوماسية. هذه الوسيلة الوحيدة لتحقيق الاستقرار».
#بلا_حدود