السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021
No Image Info

ترامب يرشح كيلي كرافت سفيرة لأمريكا في الأمم المتحدة



صرّح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنه سيرشح كيلي كرافت، السفيرة الأمريكية الحالية في كندا، لتكون سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة، خلفاً لنيكي هيلي.

وكان ميتش مكونيل زعيم الأغلبية بمجلس الشيوخ قد أوصى بأن تتولى كيلي هذا المنصب، إلا أن مسؤول في البيت الأبيض أكد أن ترامب قرر تخفيض مستوى المنصب، ويتعين أن يصدق مجلس الشيوخ على ترشيح كرافت للمنصب قريباً.


وقال ترامب في تغريدة أعلن فيها قراره «كيلي تؤدي مهمة رائعة في تمثيل بلدنا، ولا يساورني شك في أن بلادنا، تحت قيادتها، سيتم تمثيلها على أعلى مستوى».

ووصف وزير الخارجية مايك بومبيو كرافت بأنها «مؤهلة تماماً» لهذا المنصب، وأنها مؤيدة بارزة لمصالح الأمن القومي والمصالح الاقتصادية الأمريكية في كندا.

وقال مصدر مطلع لرويترز، إن كرافت التقت ترامب وبومبيو ومستشار الأمن القومي جون بولتون، في المكتب البيضاوي أمس الجمعة.

وأضاف المصدر أن كرافت اعتُبرت مفاوضة صعبة في ما يتعلق باتفاق تجاري أمريكي جديد مع كندا والمكسيك، كما أنها أسست علاقات عمل جيدة مع الجمهوريين والديمقراطيين بالكونغرس بوصفها سفيرة للولايات المتحدة في كندا.

وإذا ما جرت المصادقة على تولي كرافت للمنصب، فإنها ستؤدي مهمة صعبة تتمثل في الدفاع عن سياسة ترامب الخارجية القائمة على مبدأ «أمريكا أولاً»، واجتياز انتقادات ترامب للأمم المتحدة في الوقت الذي تعمل فيه على حشد الدبلوماسيين لدعم السياسات الأمريكية.

وتواجه كرافت ـ إذا نجحت ـ مجموعة من التحديات، من بينها مناصرة جهود الولايات المتحدة لاحتواء النفوذ الإيراني في الشرق الأوسط، وضمان استمرار العقوبات القاسية التي تفرضها الأمم المتحدة على كوريا الشمالية، وذلك في الوقت الذي تسعى فيه واشنطن إلى التفاوض من أجل إنهاء برامج بيونغ يانغ النووية والصاروخية.
#بلا_حدود