الخميس - 13 يونيو 2024
الخميس - 13 يونيو 2024

ميركل: «بريكسيت» منظم في مصلحة بريطانيا ودول أوروبا

ميركل: «بريكسيت» منظم في مصلحة بريطانيا ودول أوروبا
اقترحت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عقد قمة أوروبية استثنائية سريعة، حال عدم صدور موافقة من مجلس العموم البريطاني على اتفاقية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الأسبوع المقبل.

وقالت ميركل أمس في بيان أمام البرلمان الألماني «بوندستاج»، إنه إذا لم يكن هناك تصويت إيجابي أو إذا لم يتم تصويت من الأساس في مجلس العموم «فسوف نترك أمامنا خياراً مفتوحاً حول إذا ما كان يجب عقد اجتماع آخر قبل موعد الخروج أم لا».

وأشارت المستشارة إلى أنه إذا حدث تصويت إيجابي، يمكن حينئذ بالتأكيد إجراء مناقشة من حيث المبدأ عن رغبة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بشأن «تمديد قصير».


وأكدت ميركل أنها لا تزال مقتنعة بأن هناك حاجة لحل منظم لخروج بريطانيا، وأشارت إلى أن ذلك ليس في مصلحة بريطانيا فحسب، ولكن أيضاً في مصلحة ألمانيا ومصلحة الدول الأعضاء المتبقية بالاتحاد الأوروبي البالغ عددها 27 دولة.


وفيما يتعلق بالتاريخ الذي أعربت ماي عن أملها في تأجيل الخروج إليه حتى 30 يونيو المقبل، شددت ميركل على ضرورة مراعاة أن الانتخابات الأوروبية تحدد إجراؤها في نهاية مايو المقبل، وتابعت «ولكن يمكن بالتأكيد مناقشة تمديد قصير».

من جانبها، حمّلت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، البرلمان في بلادها مسؤولية «الفشل» في تنفيذ خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي «بريكسيت» في الموعد المقرر 29 مارس.

وقالت ماي في كلمة متلفزة من مقر الحكومة إن أعضاء البرلمان لم يتمكنوا من الاتفاق على طريقة لتنفيذ انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي «نتيجة لذلك، لن نغادر في الموعد المحدد»، ووصفت ذلك التأخير بأنه «مصدر أسف كبير لي شخصياً».