الثلاثاء - 25 يونيو 2024
الثلاثاء - 25 يونيو 2024

الجيش الأمريكي يقر بمقتل 120 مدنياً في عملياته خلال 2018

الجيش الأمريكي يقر بمقتل 120 مدنياً في عملياته خلال 2018
أعلن الجيش الأمريكي، اليوم الخميس، أن عملياته العام الماضي في أفغانستان والعراق وسوريا والصومال، أسفرت عن مقتل 120 مدنياً وإصابة 65 شخصاً.

وردت هذه المعلومات في تقرير مطلوب تقديمه سنوياً من وزارة الدفاع (بنتاغون) إلى الكونغرس.

وكان لأفغانستان النصيب الأكبر من المدنيين الذين قتلوا في العمليات الأمريكية، حيث لقي 76 شخصاً حتفهم هناك، وفقاً لإحصاءات البنتاغون، في حين قُتل 42 مدنياً قتلوا في العراق وسوريا، ومدنيان اثنان في الصومال.


وبحسب التقرير لم تسفر العمليات العسكرية الأمريكية عن وقوع وفيات بين المدنيين في اليمن وليبيا.


وعلى صعيد آخر، أعلنت منظمة «إيروارز» غير الحكومية، التي تجمع بيانات حول وفيات المدنيين من مصادر متنوعة، عن مقتل وإصابة عدد أكبر بكثير من المدنيين جراء العمليات العسكرية الأمريكية.

وذكرت المنظمة أن 1224 مدنياً لقوا حتفهم جراء العمليات الأمريكية والعمليات التي تقودها الولايات المتحدة في العراق وسوريا وأفغانستان والصومال واليمن وليبيا وباكستان.

وبحسب المنظمة، لقي 805 مدنيين حتفهم في العراق وسوريا، وقتل 406 مدنيين في أفغانستان، وثمانية مدنيين في اليمن، وثلاثة في ليبيا، واثنان في الصومال، فيما لم تشهد وباكستان مقتل مدنيين جراء العمليات العسكرية الأمريكية.