الخميس - 20 يونيو 2024
الخميس - 20 يونيو 2024

مصر: ندعم المؤسسة العسكرية الليبية لاستعادة مقومات الشرعية

جدد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي دعم بلاده لجهود مكافحة الإرهاب والجماعات والميليشيات المتطرفة لتحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا، وكذلك دور المؤسسة العسكرية الليبية لاستعادة مقومات الشرعية، وتهيئة المناخ للتوصل إلى حلول سياسية وتنفيذ الاستحقاقات الدستورية، على نحو يلبي تطلعات الشعب الليبي في الحياة الآمنة الكريمة وبناء المستقبل الأفضل.جاء ذلك خلال لقائه، أمس، القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر في القاهرة.

وأطلع المشير حفتر الرئيس السيسي على مستجدات الأوضاع على الساحة الليبية.

وشدد الرئيس السيسي على دور المؤسسة العسكرية في القضاء على أشكال الإرهاب والميليشيات والجماعات المتطرفة كافة.


وثمن المشير حفتر دور مصر في دعم الشعب الليبي على المستويات كافة، مؤكداً قوة العلاقات التاريخية التي تربط بين الدولتين والشعبين الشقيقين، ومشيداً بجهود مصر في مكافحة الإرهاب ودعم الحلول السلمية للأزمات العربية وترسيخ مؤسسات الدولة الوطنية ودعم الاستقرار والأمن للشعوب العربية.