الاحد - 16 يونيو 2024
الاحد - 16 يونيو 2024

خِراف بدل التلاميذ في مدرسة فرنسية

خِراف بدل التلاميذ في مدرسة فرنسية

مصدر الصورة: Le parisien

من أجل ثني الحكومة عن إغلاق أحد فصول مدرستهم نتيجة انخفاض طفيف في عدد الطلاب فيه للسنة الدراسية الجارية، لجأ سكان مدينة فرنسية ريفية إلى حيلة جديدة استعانوا لتنفيذها بالخراف بدل البشر.

ووفقاً لصحيفة «لوفيغارو» عمد سكان «كريت آن بليدون» قرب مدينة غرونوبل، إلى تسجيل 15 خروفاً في المدرسة جنباً إلى جنب مع أطفالهم.

وجاءت الخطوة الغريبة بعد قرار إداري صدر في مارس الماضي يقضي بإغلاق أحد فصول المدرسة الابتدائية الـ 11، بعد ملاحظة انخفاض طفيف في عدد التلاميذ المسجلين من 266 تلميذ إلى 261 تلميذاً.



وأكد السكان أثناء مراسيم تسجيل دفعة «التلاميذ الخراف» الجديدة، ضرورة مراجعة القرار الإداري، مشيرين إلى أن المشكلة تكمن أساساً في أن النظام التعليمي يهتم بالأرقام أكثر من اهتمامه بالصعوبات التي يعانيها التلاميذ في الميدان.


وتشير الصحيفة إلى أن عمدة المدينة الصغيرة حضر مراسيم التسجيل، والتي شارك فيها منمون قدموا مع أكثر من 50 خروفاً، حيث تم منح 15 من القطيع شهادات الميلاد والوثائق الإدارية اللازمة للتسجيل في المدرسة.

ووفقاً لآباء التلاميذ المسجلين في المدرسة، سيؤدي إغلاق أحد فصول الابتدائية إلى زيادة عدد التلاميذ في بعض الفصول عن عدد 24 تلميذاً الموصى به.