الجمعة - 21 يونيو 2024
الجمعة - 21 يونيو 2024

مادورو: مدير المخابرات السابق «جاسوس»

مادورو: مدير المخابرات السابق «جاسوس»

فنزويلية ترفع لافتة «اوقفوا الدكتاتورية» خارج سفارتها في واشنطن احتجاجا ضد مادورا . (أ ف ب)

واصلت السلطات الفنزويلية هجومها على من وصفتهم بـ «الخونة» المسؤولين عن التمرد الفاشل على الرئيس نيكولاس مادورو، الذي اتهم مدير جهاز الاستخبارات السابق «بتنسيق» محاولة العصيان، معتبراً أنه «جاسوس للسي آي إيه»، وكالة الاستخبارات المركزية.

من جهته، حاول زعيم المعارضة خوان غوايدو استعادة زمام الأمور بدعوة إلى تظاهرات أمس تكشف حجم التأييد له.

وقال مادورو في كلمة بثها التلفزيون «نجحنا في إثبات أن كريستوفر فيغيرا تمّ تجنيده من قبل السي آي إيه قبل أكثر من عام وأنه كان يعمل خائناً، جاسوساً، مندساً»، بدون أن يقدم هذه الأدلة.


وأضاف أنّ فيغيرا قام «بتنسيق الانقلاب» الفاشل الذي دعا إليه زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غاويدو في 30 أبريل. وكان فيغيرا فر بعد هذه المحاولة، كما أعلن نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس. وأكد مادورو أنه «سيدفع ثمن خيانته قريباً». واتهم القضاء عشرة من نواب المعارضة «بالخيانة العظمى» و«التآمر».وأبرز هؤلاء إدغار زامبرانو نائب رئيس الجمعية الوطنية.


وذكرت المحكمة العليا أن أقرب مساعدي خوان غوايدو أوقف ووضع في الاحتجاز المؤقت في سجن الشرطة العسكرية في فورت تيونا، أكبر مجمع عسكري في كراكاس. وقالت محاميته ليليا كاميخو أنها لا تعرف سبب نقل موكلها إلى سجن «للشرطة العسكرية بينما هو مدني».