الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

تنسيق سعودي أمريكي لمواجهة أنشطة إيران العدائية

شددت الممكلة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية على ضرورة وقوف البلدين جنباً إلى جنب في التصدي للنشاطات الإيرانية العدائية وفي محاربة التطرف والإرهاب. وبحث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، لدى استقباله في جدة أمس، وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، العلاقات الاستراتيجية بين البلدين، إضافة إلى مستجدات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية والجهود المبذولة تجاهها. وفي السياق ذاته، التقى ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، الوزير الأمريكي واستعرض الجانبان العلاقات التاريخية بين البلدين، وأوجه التعاون الثنائي في مختلف المجالات، وبحث التطورات والأحداث في المنطقة.وكان بومبيو وصل إلى السعودية في وقت مبكر أمس لإجراء محادثات بشأن تصاعد التوتر مع إيران على خلفية التطورات الأخيرة، خصوصاً بعد أن ألغى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضربة عسكرية للرد على إيران التي أسقطت طائرة أمريكية مسيرة قرب مضيق هرمز.

وقال بومبيو، قبل مغادرة واشنطن إن الولايات المتحدة تريد إجراء محادثات مع طهران حتى مع اعتزامها فرض عقوبات اقتصادية «كبيرة» جديدة على إيران.

وتدهورت العلاقات بين إيران والولايات المتحدة منذ أن قرر ترامب قبل عام الانسحاب من الاتفاق النووي.

وتصاعد التوتر بعد هجمات في الأسابيع القليلة الماضية على ناقلات نفط في الخليج العربي ألقت الولايات المتحدة باللوم فيها على إيران وكذلك إسقاط الطائرة المسيرة الأسبوع الماضي والهجمات المتكررة التي يشنها الحوثيون المتحالفون مع إيران على مطارات ومنشآت نفط سعودية.

#بلا_حدود