الثلاثاء - 27 فبراير 2024
الثلاثاء - 27 فبراير 2024

ترامب يرد على اتهامه بـ «العنصرية»: الأمر لا يعنيني

ترامب يرد على اتهامه بـ «العنصرية»: الأمر لا يعنيني

FILE -- President Donald Trump talks to reporters before boarding Marine One at the White House in Washington, July 5, 2019. The scant condemnation of the president's remarks on four Democratic congresswomen of color, made on July 14, 2019, reflected his tightening stranglehold on lawmakers of his party, and a collective eye on 2020. (Erin Schaff/The New York Times)

أعلنت النائبات في الكونغرس الأمريكي اللواتي استهدفهن الرئيس دونالد ترامب بتعليقات اعتبرت «عنصرية» أن الرئيس يروّج لـ «القومية البيضاء»، وتعهدن بأنهن لن «يسكتن»، لكن الرئيس الأمريكي أعرب عن عدم اهتمامه بالأمر.

وكان ترامب قد كثّف هجماته على أربع نائبات ديمقراطيات تقدميات، الاثنين الماضي، معتبراً أنه إذا كن غير مسرورات في الولايات المتحدة فـ «يمكنهن المغادرة» متهماً إياهن بـ «محبة أعداء أمريكا».

وقال ترامب لصحافيين في البيت الأبيض، الاثنين، إن هذه «المجموعة المكونة من أربعة أشخاص يتذمرن باستمرار»، في إشارة إلى إلكسندريا أوكاسيو-كورتيز من نيويورك والهان عمر من مينيسوتا وايانا بريسلي من ماساسوتش ورشيدة طليب من مشيغن.


وأضاف ترامب «هؤلاء أشخاص يكرهون بلدنا .. يكرهونها، أعتقد بقوة».


وبعد ساعات عدة من تصريحاته، عقدت أوكاسيو-كورتيز وعمر وبريسلي وطليب مؤتمراً صحافياً للرد على ترامب، أكدن خلاله أنهن لن يسكتن واتهمن ترامب بشن «هجوم عنصري صارخ» واتباع «أجندة القوميين البيض».

لكن ترامب وعند سؤاله إن كان يشعر بالقلق من أن البعض يعتبر تصريحاته عنصرية وأن المؤمنين بتفوق العرق الأبيض يجدون معه قاسماً مشتركاً، أجاب ترامب بأنه ليس كذلك «هذا الأمر لا يعنيني لأن الكثير من الناس يتفقون معي».