الجمعة - 24 سبتمبر 2021
الجمعة - 24 سبتمبر 2021
بحار أمريكي على متن مدمرة صواريخ أثناء مهمة مراقبة في الخليج.

بحار أمريكي على متن مدمرة صواريخ أثناء مهمة مراقبة في الخليج.

بريطانيا تنضم لمهمة أمنية في الخليج العربي بقيادة أمريكية

أعلنت بريطانيا الاثنين انضمامها إلى مهمة بحرية أمنية بقيادة الولايات المتحدة في الخليج لحماية السفن التجارية التي تعبر مضيق هرمز، في حين تدرس الحكومة الألمانية إمكانية المشاركة في مهمة أوروبية.

وباتت حركة مرور ناقلات النفط عبر المضيق محور مواجهة بين واشنطن وطهران وانجرت بريطانيا إلى تلك المواجهة أيضاً بعد أن احتجز الحرس الثوري الإيراني الناقلة البريطانية «ستينا إمبرو» قرب مضيق هرمز الشهر الماضي بزعم أنها ارتكبت مخالفات بحرية، وذلك بعد أسبوعين من احتجاز بريطانيا ناقلة نفط إيرانية قرب جبل طارق متهمة إياها بانتهاك العقوبات على سوريا.

وقال وزير الدفاع البريطاني بن والاس «بريطانيا عازمة على ضمان حماية عمليات الشحنة الخاصة بها من التهديدات غير القانونية ولذلك السبب ننضم اليوم إلى مهمة بحرية أمنية جديدة في الخليج»، وأضاف «نتطلع إلى العمل مع الولايات المتحدة وآخرين لإيجاد حل دولي للمشكلات في خليج هرمز».

وتنشر بريطانيا حالياً المدمرة «دنكان» والفرقاطة «مونتروز» في الخليج لمرافقة السفن التي تحمل العلم البريطاني في المضيق، وقال مسؤولون بريطانيون إن المدمرة والفرقاطة رافقتا 47 سفينة حتى الآن.

وأكد وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب أن الخطوة التي اتخذتها بلاده لا تمثل تغييراً في النهج إزاء إيران وأن لندن ستظل ملتزمة بالعمل مع طهران للحفاظ على الاتفاق النووي المبرم في 2015.

من جانبه، أعلن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أن بلاده تسعى «لمهمة أوروبية ولكن من المتوقع أيضاً أن يتطلب الأمر بالتأكيد بعض الوقت لإقناع الاتحاد الأوروبي بذلك»، مؤكداً أن الحكومة الاتحادية تعني مهمة مراقبة أوروبية.

تنصل إيراني

قالت وكالة الطاقة الذرية الإيرانية، الاثنين، للموقعين الأوروبيين على الاتفاق النووي المبرم عام 2015 إنها ستقلص التزامها خلال شهر إذا لم يتمكنوا من الوفاء بالتزاماتهم.

وأفاد المتحدث باسم الوكالة بهرويز كمال فندي بأن إيران قلصت التزاماتها بالفعل بالاتفاق النووي من خلال الاحتفاظ بأكثر من 130 طناً من الماء الثقيل وأكثر من 300 كيلوجرام من اليورانيوم المخصب.
#بلا_حدود