الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021
No Image Info

قيس سعيد ونبيل القروي يتصدران استطلاعات الرأي في الرئاسية التونسية

تصدر الأكاديمي المستقل قيس سعيد نتائج استطلاعات الرأي للانتخابات الرئاسية التي أجريت اليوم الأحد عند مكاتب الاقتراع.

وأجرت الاستطلاع مؤسسة «سيجما كونساي» بالتوازي مع عملية الاقتراع اليوم مؤكدة أن مرور سعيد إلى الدور الثاني مع المرشح نبيل القروي الموقوف في السجن أصبح أمراً حتمياً.

وتحصل قيس سعيد بحسب النتائج التي أعلنت مساء اليوم على قناة الحوار التونسي الخاصة على 19.5 بالمئة من الأصوات فيما حصل نبيل القروي على 15.5 بالمئة.


ويمثل فوز قيس سعيد ونبيل القروي تحولاً كبيراً ودرامياً في المشهد السياسي ولطمة للأحزاب السياسية الكبرى.

وجاء مرشح حركة النهضة الإسلامية عبدالفتاح مورو في المركز الثالث بنسبة 11 بالمئة من الأصوات، فيما جاء وزير الدفاع عبدالكريم الزبيدي في المركز الرابع بنسبة 9.4 بالمئة ورئيس الحكومة يوسف الشاهد بنسبة 7.5 بالمئة.

وسعيد هو أستاذ قانون دستوري متقاعد وبرز بشكل خاص بعد ثورة 2011 في المنابر الإعلامية بفصاحته في اللغة العربية.

والقروي موقوف في السجن منذ 23 أغسطس الماضي لتهم ترتبط بتهرب ضريبي وتبييض أموال، كما لم يتسن له قيادة حملته الانتخابية والمشاركة في المناظرة التلفزيونية مع بقية المرشحين الـ26.

وبدأ أنصاره بالاحتفال أمام مقر حملته الانتخابية مباشرة بعد غلق مكاتب الاقتراع اليوم الأحد.

ومن المقرر أن تعلن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في وقت لاحق من مساء الأحد نسبة الاقتراع الرسمية في الانتخابات. فيما يتوقع أن تعلن عن النتائج الأولية يوم غد الاثنين أو بعد غد.
#بلا_حدود