الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021

حقوقيون: 14 ألف قتيل مدني منذ الانقلاب الحوثي على الشرعية

وثق التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان «رصد» مقتل 14 ألف مدني يمني على أيدي ميليشيات الحوثي المتمردة منذ انقلاب الميليشيات الموالية لإيران على الشرعية اليمنية في سبتمبر 2014.

وأوضح عضو التحالف اليمني باسم العبسي في كلمة للتحالف، خلال ندوة على هامش انعقاد الدورة الـ 42 لمجلس حقوق الإنسان في جنيف، أن الوضع الإنساني في اليمن يزداد توتراً مع استمرار سيطرة ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة على العاصمة صنعاء وسعيها المستمر لفتح جبهات قتالية جديدة على امتداد اليمن.

وأضاف «خلال أربع سنوات منذ الانقلاب قتلت الميليشيات أكثر من 14000 مدني بينهم أطفال ونساء ومسنون بالقنص وزراعة الألغام وعمليات الإعدام غير المشروعة والموت تحت التعذيب، كما يوجد أكثر من 3500 معتقل في سجون الميليشيات».


وأشار إلى أن الميليشيات الحوثية أوغلت في الاعتداء على كل مرافق الدولة، فدمرت البنية التحتية والممتلكات الخاصة والعامة، وفجّرت المنازل ودور العبادة، وانتهكت الطفولة بالتجنيد الإجباري والقتل والتشويه وحرمان الأطفال من التعليم والصحة.

وطالب تحالف «رصد» مجلس حقوق الإنسان بمضاعفة الجهود للضغط على الميليشيات لتنفيذ قرارات المجلس المتعلقة باليمن وخاصة قرار مجلس الأمن رقم 2216، والالتزام بمبادئ القانون الدولي الإنساني واتفاقيات حقوق الإنسان، والوقف الفوري للهجمات العشوائية ضد السكان والأعيان المدنية، والتوقف فوراً عن زراعة الألغام بمختلف أنواعها.

من جانبها، قالت الناشطة نورا الجروي إن الميليشيات الحوثية ارتكبت 13 ألف حالة انتهاك ضد النساء في المناطق التي تقع تحت سيطرتها خلال الفترة من ديسمبر 2017 حتى أكتوبر 2018، وتفاوتت الانتهاكات بين القتل والقصف والإصابات والتشويه والاحتجاز والاعتقال والاختطاف والتعذيب والعنف الجنسي وضحايا الألغام والحرمان من حق التعليم والرعاية الصحية والتسبب في نزوح مئات الآلاف من النساء.

وأشارت إلى أن تحالف «نساء من أجل السلام» وثق 303 حالات اختطاف وما تلاها من انتهاكات، وكذلك 44 حالة إخفاء قسري ضد النساء في اليمن ارتكبتها الميليشيات الحوثية الانقلابية، وأن 288 امرأة مازلن في سجون ميليشيات الحوثي ويتعرضن للتعذيب والاعتداء والمعاملة القاسية.

فضح انتهاكات المتمردين بمعرض دولي

قام التحالف اليمني لرصد الانتهاكات معرضاً للصور في مركز جنيف الدولي للمؤتمرات، عُرضت فيه الأوضاع الإنسانية المتدهورة في اليمن وإصابات المدنيين جراء انتهاكات الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران وقصفها للأحياء المكتظة بالسكان.

ولخصت صور المعرض انتهاكات الميليشيات ضد أطفال اليمن وشعبه وما سببته من معاناة ومآس إنسانية.
#بلا_حدود