الأربعاء - 17 يوليو 2024
الأربعاء - 17 يوليو 2024

«أردوغان إرهابي».. هتافات التظاهرات حول العالم تنديداً بالغزو التركي

تظاهر الآلاف، السبت، في كل من أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق وألمانيا وفرنسا، تنديداً بالعدوان التركي على شمال شرق سوريا، الهجوم الذي أثار استياء واستنكاراً دولياً خشية عودة تنظيم داعش الإرهابي، وحدوث أزمة إنسانية جديدة.

وأمام مقر الأمم المتحدة في أربيل، وفي أنحاء متفرقة من كردستان شملت بلدات السليمانية ودهوك ورانية وقلعة دزة وغيرها، ردد المتظاهرون هتافات منددة ورافضة للعملية العسكرية التركية التي أعلنها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، داعين إلى إيقافها فوراً.

وفي فرنسا، تظاهر آلاف الأشخاص بينهم شخصيات سياسية فرنسية، السبت، في باريس دعماً للأكراد في سوريا، وتنديداً بالهجوم التركي على مواقع المقاتلين الأكراد.


وقدر المنظمون عدد المتظاهرين بأكثر من 20 ألف شخص، ونظمت تظاهرات أيضاً في مدن فرنسية أخرى.


ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها «ترامب سفاح»، و«خلف واجهة البغدادي، أردوغان القائد الفعلي لداعش» أو «تركيا تجتاح روج آفا، وأوروبا تتأمل» في إشارة إلى مناطق الإدارة الذاتية الكردية في شمال شرق سوريا، وردد المتظاهرون هتافات «أردوغان إرهابي» و«روج آفا مقاومة».

وقال الناطق باسم المجلس الديمقراطي الكردي آجيت بولات «تركيا تحاول القيام بتطهير إثني وتقوية الإرهابيين من أجل تركيع الغرب، منذ بدء عملية الاجتياح التي يقوم بها الجيش التركي نفذت خلايا نائمة لداعش اعتداءات، إنه خطر كبير».

وفي ألمانيا، تظاهر الآلاف في العاصمة برلين، ومدن هامبورغ وكولونيا وهانوفر وشتوتجارت وفرانكفورت وميونخ، ومدن أخرى، رفضاً للغزو التركي على شمال شرق سوريا.