الأربعاء - 27 مايو 2020
الأربعاء - 27 مايو 2020
الزعيم الجديد لحزب العمال البريطاني، كير ستارمر(أ ف ب)
الزعيم الجديد لحزب العمال البريطاني، كير ستارمر(أ ف ب)

زعيم «العمال» الجديد يتعهد بالعمل مع جونسون من أجل المصلحة الوطنية

قال الزعيم الجديد لحزب العمال البريطاني، كير ستارمر، إنه ستكون «لديه الشجاعة» لدعم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون عند الضرورة في إطار المصلحة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا.

لكنه حمّل، في أول تصريح له عقب انتخابه، جونسون مسؤولية أخطائه في هذا الشأن، حيث يتعرض رئيس الوزراء البريطاني لانتقادات بسبب طريقة تعامله مع أزمة كورونا.

وانتخب كير ستارمر وزير البريكسيت السابق في حكومة الظل زعيماً لحزب العمال أكبر أحزاب المعارضة في بريطانيا خلفاً لجيريمي كوربين الذي مني الحرب في عهده بأكبر هزيمة في تاريخه وذلك في انتخابات ديسمبر الماضي.

وحاز ستارمر الذي يعرف بأنه معتدل وداعم لأوروبا، على أكثر من 56% من الأصوات، ما مكنه من الفوز من الجولة الأولى.

وستارمر من مواليد عام 1962 وهو محامٍ سابق ونائب برلماني عن دائرة هولبورن وسانت بانكراس في لندن منذ عام 2015.

وقد عينه كوربين وزيراً للبريكسيت في حكومة الظل عام 2015، إلا أن ستارمر استقال من ذلك المنصب في 2016 احتجاجاً على سياسات كوربين في إدارة الحزب.

ولد ستارمر في لندن لأم ممرضة وأب يعمل صانعاً للأدوات الحرفية، وكان أحد 5 أبناء. وقد درس القانون في جامعة ليدز ثم حاز شهادات دراسات عليا في الحقوق من جامعة أوكسفورد.

وستارمر متزوج من محامية ولديهما ابن وابنة. وقد حاز لقب سير في عام 2014 لإنجازاته في خدمة العدالة ويعرف عنه أنه لا يفضل أن يخاطب بلقب «سير» رغم أن هذا الآن حق قانوني له.

ويعتقد أن ستارمر سيقود الحزب في اتجاه بعيد تماماً عن عهد اليساري المتشدد كوربين رغم أن الزعيم الجديد حرص على عدم انتقاد سلفه خلال الحملة الانتخابية.

ورحب خصوم كوربين في الحزب بحرارة ملحوظة بفوز ستارمر باعتباره سينجز قطيعة مع ما يوصف براديكالية كوربين.

#بلا_حدود