الاثنين - 23 مايو 2022
الاثنين - 23 مايو 2022

السنيورة يتهم النخبة السياسية بالسعي لتعظيم مكاسبها على حساب اللبنانيين

السنيورة يتهم النخبة السياسية بالسعي لتعظيم مكاسبها على حساب اللبنانيين

جانب من جلسات المنتدى الاستراتيجي العربي بمشاركة السنيورة (الرؤية)

قال رئيس وزراء لبنان الأسبق، فؤاد السنيورة إن المشهد في لبنان يمكن تلخيصه بوجود حالة من عدم الثقة بين الناس والدولة والبرلمان وبقية المؤسسات، والمجتمع السياسي.



جاءت تصريحات السنيورة خلال مشاركته في أعمال المنتدى الاستراتيجي العربي في دبي الاثنين، إلى جانب الدكتور مروان المعشر نائب رئيس الوزراء الأردني، وزير الخارجية الأسبق، في جلسة أدارها الإعلامي المصري عماد الدين أديب.



وقال السنيورة إن السبب في ذلك يعود إلى كون كل فريق في لبنان يريد تعظيم مكاسبه السياسية، على حساب غيره، وعلى حساب المواطنين، ولا بد من تصويب الأوضاع بشكل سريع وصحيح، خصوصاً في ظل زيادة العجز، وتراجع النمو.



وأضاف أن هذا الصراع القائم لا يمكن أن يستمر، ولا بد أن ينتهي بالوقوف عند مطالب المواطنين، وعدم الاستمرار بسياسة الإنكار، وضرورة احترام الدستور، واستقلال القضاء، وإعادة الاعتبار للكفاءة، وإذا استمر الوضع دون حل، فسيأخذ هذا لبنان إلى حالة من الاهتراء، ونحو مخاطر اقتصادية وأمنية.



وطالب "حزب الله"، الذي يسيطر على الدولة، والسلطة السياسية بالوقوف إلى جانب احتياجات اللبنانيين بدلاً من الحالة الراهنة التي تعيشها البلاد.



وفيما يتعلق بالفساد المستشري في العالم العربي، أشار السنيورة إلى ضرورة الوقوف في وجه الفساد في كل مكان، بما في ذلك لبنان، وبما في ذلك الفساد السياسي، ووضع آليات من أجل محاربته، وسلوك الطريق الصحيح، وهذا أمر بحاجة إلى تشريعات، ومعالجة مؤسسية، من أجل إعادة ترتيب كل الأوراق في لبنان، ومن أجل التعامل مع الواقع الحالي والمستقبلي.