السبت - 13 يوليو 2024
السبت - 13 يوليو 2024

مواجهات بين الأمن اللبناني وموالين لـ«حزب الله» و«حركة أمل»

مواجهات بين الأمن اللبناني وموالين لـ«حزب الله» و«حركة أمل»

جنود لبنانيون خلال محاولة فتح أحد الطرق الرئيسة في بيروت. (إي بي أيه)

اندلعت مواجهات بين الأمن اللبناني وموالين لميليشيات «حزب الله» و«حركة أمل» السبت حاولوا اقتحام ساحات الاحتجاج في وسط العاصمة بيروت.

وأحرق مناصرو الثنائي الشيعي الإطارات المطاطية وألقوا بها نحو القوى الأمنية التي انتشرت عند جميع المداخل المؤدية لساحتي رياض الصلح والشهداء في بيروت.

وبعد إصابات طفيفة في صفوفها جراء الرشق بالحجارة والمفرقعات، استخدمت قوى الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين المناصرين لميليشيات «حزب الله» و«حركة أمل».


وقال حساب قوى الأمن الداخلي على «تويتر» إن «عناصر مكافحة الشغب تتعرّض لاعتداءات ورمي حجارة ومفرقعات نارية من قبل بعض الأشخاص».


وطالبت قوى الأمن في تغريدتها بوقف «هذه الاعتداءات وإلا ستضطر لاتخاذ إجراءات إضافية وأكثر حزماً».

إلى ذلك، أعلن رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، السبت، رفضه تشكيل حكومة مختلطة من تكنوقراط وسياسيين، مؤكداً أنه «لا حل إلا بحكومة اختصاصيين، وهذا ما سيترجم بكل مواقفنا السياسية، وسنشارك بالاستشارات النيابية، والقرار النهائي بشأن التسمية سيتخذ باجتماع تكتل الجمهورية القوية».

ولبنان بحاجة ماسة إلى حكومة جديدة لانتشاله من أزمة اقتصادية وسياسية متفاقمة منذ استقالة سعد الحريري من رئاسة الحكومة في 29 أكتوبر، وسط احتجاجات ضخمة ضد النخبة الحاكمة.