الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021
عادل عبد المهدي (أرشيفية)

عادل عبد المهدي (أرشيفية)

عبد المهدي:العراق يبذل جهودا لمنع الانزلاق إلى حرب مفتوحة

أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال في العراق، عادل عبد المهدي، مساء الاثنين، أن بغداد تبذل كل ماتستطيع من جهود لمنع الانزلاق إلى حرب مفتوحة.

وشدد عبد المهدي خلال اجتماعه مع السفير الأمريكي في العراق ماثيو تولر: "على ضرورة العمل المشترك لتنفيذ انسحاب القوات الأجنبية بحسب قرار مجلس النواب العراقي، ولوضع العلاقات مع الولايات المتحدة على أسس صحيحة".

وأكد عبد المهدي خطورة الأوضاع الحالية وتداعياتها المحتملة،وأن بلاده تبذل كل ماتستطيع من جهود لمنع الانزلاق إلى حرب مفتوحة.


وأوضح :"أن السياسة الثابتة التي انتهجتها الحكومة بإقامة علاقات مع الجميع وعدم الدخول في سياسة المحاور وأن قوة الحكومة العراقية في مصلحة الجميع".

وأشار عبد المهدي إلى "حرص العراق على أن تكون علاقاته مبنية على التعاون والاحترام المتبادل وحفظ أمنه واستقراره وسيادته الوطنية".

وكان البرلمان العراقي قد اصدر قرارا أمس الأحد طالب فيه الحكومة بإنهاء تواجد أي قوات أجنبية في الأراضي العراقية ومنعها من استخدام الأجواء لأي سبب.

وجاء القرار بعد مقتل أبو مهدي المهندس وقاسم سليماني قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني في هجوم أمريكي قرب مطار بغداد في وقت مبكر يوم الجمعة الماضي .

من جانبه، أعرب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن رفضه فكرة الخروج من العراق، مهددا بفرض عقوبات كبيرة على بغداد إذا أجبرت القوات الأمريكية على المغادرة.

وأضاف ترامب "لدينا هناك قاعدة جوية باهظة الثمن للغاية. تلك القاعدة تكلفت مليارات الدولارات لتأسيسها قبل فترة طويلة من عهدي. نحن لن نغادر إلا إذا دفعوا لنا مقابلها".

#بلا_حدود