الثلاثاء - 07 أبريل 2020
الثلاثاء - 07 أبريل 2020
أحد مقاتلي الفصائل المسلحة في سوريا. (أ ف ب)
أحد مقاتلي الفصائل المسلحة في سوريا. (أ ف ب)

دمشق وموسكو تنفيان سيطرة الفصائل المسلحة في سوريا على «سراقب»

نفى مصدر عسكري روسي استعادة مسلحي المعارضة السورية للسيطرة على مدينة سراقب الاستراتيجية.

كما ذكرت وكالة الأنباء السورية أن وحدات من الجيش تصدت «لهجوم كبير تشنه المجموعات الإرهابية.. على محور سراقب، وقضت على عشرات الإرهابيين».

ونقلت وكالة الأنباء الروسية عن المصدر العسكري نفيه صحة ما رددته الفصائل المسلحة الإرهابية، صباح اليوم، قائلاً إن قوات الحكومة السورية صدت بنجاح هجوماً شنه مقاتلو الفصائل على سراقب.

من جانبها، ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية أن معارك عنيفة دارت بين الفصائل الإرهابية وقوات الحكومة السورية في سراقب التي تعرضت لدمار كبير وبدت خالية من السكان.

وقبل 3 أسابيع، فقد المسلحون السيطرة على المدينة الواقعة شمال غرب البلاد وتربط بين طريقين سريعين رئيسين، بعد تقدم الجيش السوري في هجوم هدف لاستعادة آخر منطقة كبيرة تحت سيطرة المعارضة.

وحققت قوات الحكومة السورية ـ بدعم روسي ـ مكاسب في شمال غرب سوريا منذ ديسمبر الماضي.



#بلا_حدود