الجمعة - 12 يوليو 2024
الجمعة - 12 يوليو 2024

بسبب الأوضاع الاقتصادية.. الاحتجاجات تعود لشوارع لبنان وسط جائحة كورونا

بسبب الأوضاع الاقتصادية.. الاحتجاجات تعود لشوارع لبنان وسط جائحة كورونا

أقدم عدد من المحتجين مساء اليوم الاثنين، على قطع عدد من الطرق شمال لبنان، في حين توجه بعضهم إلى منازل عدد من السياسيين في مدينة طرابلس شمالاً، احتجاجاً على الأوضاع المعيشية والاقتصادية المتردية.

وقام عدد من الشبان المحتجين على الأوضاع الاقتصادية المتردية، بقطع الطريق الدولي بالاتجاهين، والذي يربط مدينة طرابلس بمنطقة المنية وعكار شمال لبنان.

وقطع آخرون طريق عام الكويخات في منطقة حلبا شمال لبنان.

من جهة أخرى، جاب عدد من المحتجين شوارع مدينة طرابلس في تظاهرة تخللها وقفات احتجاجية أمام منازل عدد من السياسيين، حيث ردد فيها المحتجون الهتافات المنددة بالفساد والغلاء.

وأكد المحتجون أن تحركاتهم مستمرة يومياً، وأن انتفاضتهم لن تتوقف حتى تحقيق مطالبهم ببناء دولة القانون والعدالة والعيش الكريم في وطنهم.

وكانت المظاهرات الاحتجاجية قد انطلقت في لبنان في 17 أكتوبر الماضي، وسط بيروت عقب قرار اتخذته الحكومة بفرض ضريبة على تطبيق «واتساب»، وسرعان ما انتقلت المظاهرات لتعم كافة المناطق اللبنانية.

ويطالب المحتجون بمعالجة الأوضاع الاقتصادية واسترداد الأموال المنهوبة ومحاسبة الفاسدين، وبقضاء مستقل.