الاثنين - 22 يوليو 2024
الاثنين - 22 يوليو 2024

تهديدات الاغتيال تطارد صحفيي عدن بعد أيام من قتل «القعيطي»

تهديدات الاغتيال تطارد صحفيي عدن بعد أيام من قتل «القعيطي»

يمنيون يحملون صور الصحفي نبيل القعيطي الذي اغتيل في عدن. (أ ف ب)

تلقى صحفيون في محافظة عدن جنوبي اليمن تهديدات بالقتل، أرسلها مجهولون عبر تطبيق واتساب، وذلك بعد اغتيال زميلهم المصور لدى وكالة الأنباء الفرنسية نبيل القعيطي، في الثاني من يونيو الجاري برصاص مسلحين مجهولين.

وتلقى مراسل قناة «روسيا اليوم» صلاح العاقل رسالة عبر تطبيق واتساب من رقم مجهول كُتب فيها «الدور جاي عليك، وعلى ياسر اليافعي، صحيفة يافع نيوز». ثم تلتها رسالة أخرى من الرقم ذاته «إذا رأسك فيه عقل، إن شاء الله نطيّر به، ونخليك ترجع مجنون».

وقال ياسر اليافعي وهو كاتب ومحلل سياسي يرأس تحرير صحيفة يافع نيوز، ويعمل رئيساً لمؤسسة يافع نيوز للإعلام: «‏وصلت رسالة إلى جوال الزميل صلاح العاقل مراسل آر تي في عدن فيها تهديد لي وله، وذلك بعد مقتل زميلنا الصحفي مصور الوكالة الفرنسية نبيل القعيطي قبل 3 أيام».

ويعد اليافعي والعاقل من الأصدقاء المقربين للراحل نبيل القعيطي، ومن المعارضين لأجندة الإخوان المسلمين التخريبية، والتنظيمات الإرهابية جنوب البلاد، إضافة إلى صديقهم المصور صالح العبيدي، الذي تعرض للتهديد على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضاف اليافعي في تغريدة على حسابه في تويتر: «هذا التهديد بلاغ إلى الأجهزة الأمنية، والمنظمات الحقوقية والصحفية حول العالم لحماية الصحفيين في جنوب اليمن».

وأكدت قناة روسيا اليوم الناطقة باللغة العربية على موقعها الإلكتروني، تلقي مراسلها: «تهديداً مباشراً بالتصفية الجسدية من رقم مجهول الهوية». مضيفة على لسان مراسلها صلاح العاقل: «وصلتني تهديدات من أرقام مجهولة.. فبعد اغتيال الزميل والأخ نبيل أُرسلت لي رسائل بأنني سأكون التالي».

وقالت مديرة القناة مارغاريتا سيمونيان: «إن روسيا تأخذ على محمل الجد التهديدات، متوجهة بالشكر لوزارة الخارجية الروسية والسفير الروسي على جهودهم في المساعدة على إجلاء الصحفي وعائلته».

وكان مسلحون مجهولون اغتالوا الصحفي عبدالباسط الجحافي في مدينة الحوطة بمحافظة لحج جنوبي البلاد، بعد يومين فقط على اغتيال «القعيطي»، في مدينة عدن.