السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021
افتتاح العام الدراسي الجديد في قطاع غزة. (الرؤية)

افتتاح العام الدراسي الجديد في قطاع غزة. (الرؤية)

غزة.. نصف مليون طالب يتوجهون للمدارس وسط إجرءات كورونا

في مشهد غاب عن قطاع غزة لـ5 أشهر، غصَّت شوارع القطاع بأكثر من نصف مليون طالب توجهوا، السبت، إلى مقاعد الدراسة بعد إجازة «جبرية» بسبب جائحة «كورونا».

وقررت كل من وزارة التربية والتعليم العالي، وإدارة وكالة غوث، وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا»، اللتان يتوزع الطلبة بينهما، تقديم موعد الافتتاح بشهر عن التاريخ المعتاد، لتعويض بعض الوقت المقتطع من العام الماضي بسبب تدابير «كورونا».

ولم يكن اتخاذ القرار الجديد سهلاً بالنسبة لمسؤولي التعليم، نظراً للخشية من أن تكون المدارس بؤرة لتفشي الوباء، ولا سيِّما أن قطاع غزة لم يشهد سوى 70 إصابة سجلت في صفوف مسافرين عائدين وضعوا في الحجر الصحي وشُفوا باستثناء 4 حالات فقط.

وروى آباء وأمهات تلاميذ في غزة لـ«الرؤية» تجربتهم في اليوم الأول من الافتتاح الدراسي الجديد، حيث قالت إحداهن: إن «التعامل مع الطلاب يتم وفق إجراءات خاصة تضمن حماية الأطفال داخل المدارس».

افتتاح العام الدراسي الجديد في قطاع غزة. (الرؤية)



بدوره، قال عدنان أبوحسنة المستشار الإعلامي لرئاسة الأونروا لـ«الرؤية»: «استقبلنا اليوم قرابة 285 ألف طالب وطالبة من اللاجئين في 277 مدرسة، بما فيهم 32083 طالباً جديداً في الصف الأول الابتدائي وسط إجراءات وقائية مشددة لضمان سلامتهم».

وأضاف: سيتم تخصيص الأسابيع الأربعة الأولى للتعليم الاستدراكي، وذلك لإعادة تنشيط الطلاب ودمجهم في العملية التعليمية واستدراك ما فاتهم من مهارات نتيجة لتوقفهم عن الدراسة بعد إعلان حالة الطوارئبسبب كورونا.

وأوضح أن الأونروا سعت إلى ضمان الإجراءات الوقائية، ومن ضمنها توفير جميع المواد اللازمة لتعقيم وتطهير المدارس، وتم اتخاذ كافة الإجراءات لتوفير بيئة سليمة وصحية لجميع الطلاب في مدارسها.

وكشف أبوحسنة أنه تم إلغاء الطابور الصباحي واستبدال الاستراحة في ساحة المدرسة باستراحة داخل الفصول الدراسية، تتخللها بعض الأنشطة الترفيهية، مع ضمان تنظيم خروج الأطفال لدورات المياه دون ازدحام أو تدافع، كما تم إلغاء مقاصف المدارس، مشيراً إلى أن هذه الإجراءات خاضعة للتقييم المستمر للمتابعة وإدخال التحسينات اللازمة عليها.

افتتاح العام الدراسي الجديد في قطاع غزة. (الرؤية)



من جهته أكد معتصم الميناوي، مدير العلاقات العامة في وزارة التربية والتعليم بغزة، أن حوالي 291 ألف طالب وطالبة توجهوا إلى 400 مدرسة حكومية، ضمن خطة خاصة وضعتها الوزارة مسبقاً تتضمنالإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس «كورونا».

وكشف الميناوي في حديثه لـ«الرؤية» أن الخطة تم وضعها بالتنسيق مع الوزارة في رام الله، ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا».

وأشار إلى أنه تم تعقيم المدارس وتجهيزها ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من كورونا لبدء العام الدراسي.

وأكد الميناوي أن الخطة تتضمن تقديم المواد الاستدراكية للطلبة من بداية العام الدراسي وحتى الأول من سبتمبر وتشمل كافة المواد في المرحلة التي لم يستكملها الطالب.

ومن المقرر أن يبدأ العام الدراسي في الضفة الغربية بعد شهر تقريباً من الآن، في ظل استمرار تفشي الفيروس هناك، حيث تسبب الفيروس في وفاة 95 فلسطينياً بالضفة الغربية.

#بلا_حدود