السبت - 19 سبتمبر 2020
السبت - 19 سبتمبر 2020
No Image

الأمم المتحدة: مأساة بيروت تؤكد الحاجة الملحة لحل التهديد المستمر لناقلة صافر

أوضحت الأمم المتحدة، أن مأساة بيروت الأسبوع الماضي تؤكد على الحاجة الملحة لحل التهديد المستمر الذي تشكله ناقلة النفط صافر التي ترسو قبالة الساحل اليمني.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، اليوم خلال المؤتمر الصحفي الافتراضي اليومي.

وأشار دوجاريك، إلى أن الناقلة قديمة وتحمل أكثر من مليون برميل من النفط، ولم يتم إجراء أي صيانة لها تقريباً منذ عام 2015، مفيداً أنه منذ شهرين، بدأت مياه البحر تتسرب إلى غرفة المحرك في الناقلة، مما قد يؤدي إلى زعزعة استقرارها بأكملها و إغراقها وتسرب النفط إلى البحر الأحمر.

وأفاد أنه طُبق إصلاح مؤقت للناقلة، ولكن من غير الواضح كم من الوقت قد يستمر، مشيراً إلى أن تسرب النفط سيكون كارثياً على البيئة وسيدمر سبل عيش المجتمعات الساحلية في اليمن، ومن المرجح أن يجرف معظم النفط على الساحل الغربي لليمن في المناطق التي تسيطر عليها الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران.

وقال دوجاريك: في 14 يوليو الماضي قدمت الأمم المتحدة طلباً رسمياً إلى ميليشيات الحوثي لإجراء تقييم ومهمة إصلاح أولية لناقلة صافر، وما تزال على اتصال بالسلطات بشأن هذا الأمر وتحثها على تسريع الإجراءات اللازمة حتى يمكن بدء هذا العمل.

#بلا_حدود