الاثنين - 08 مارس 2021
Header Logo
الاثنين - 08 مارس 2021
وصول مسبار الأمل إلى المريخ إنجاز إماراتي غير مسبوق.(رويترز)

وصول مسبار الأمل إلى المريخ إنجاز إماراتي غير مسبوق.(رويترز)

الإعلام العالمي: نجاح مسبار الأمل إنجاز علمي وانتصار جيوسياسي

أشادت العديد من وسائل الإعلام العالمية بنجاح رحلة مسبار الأمل الإماراتي ووصوله إلى مدار كوكب المريخ، ووصفته بالإنجاز التاريخي لدولة الإمارات العربية المتحدة يفتح لها العديد من الآفاق العلمية مستقبلاً.

إنجاز تاريخي

هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي س» قالت إن وصول مسبار الأمل بنجاح إلى وجهته النهائية جعل دولة الإمارات تحتل المرتبة الخامسة عالمياً في هذا الإنجاز بعد الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي وأوروبا والهند. وأضافت «بي بي سي» أن المهمة الإماراتية لاستكشاف المريخ لن تنتهي هنا بل ستمكن العلماء في الإمارات من دراسة الغلاف الجوي للكوكب الأحمر وهو ما يفتح آفاقاً علمية كبيرة أمام الدولة الخليجية.

وأشارت إلى أن مهمة مسبار الأمل كانت انتصاراً لدولة الإمارات العربية المتحدة، وأنها إلهام للجيل القادم باعتبارها أيضاً أول مهمة عربية للمريخ.

واعتبرت صحيفة «الإندبندنت» البريطانية أن نجاح وصول مسبار الأمل يعد انتصاراً «جيوسياسياً» لدولة الإمارات، يضعها بين القوى الكبرى التي اقتحمت هذا المجال.

المرأة الإماراتية تسطر النجاح

كما أشادت شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأمريكية بوصول الإمارات إلى المريخ واصفة الوصول الناجح لمسبار الأمل بالإنجاز.

وأكدت الشبكة أن الإنجاز الإماراتي سيكون مصحوباً بعدة إنجازات علمية أخرى، وسيتيح أخذ صورة كاملة لغلاف المريخ، كما سيجمع العديد من البيانات المختلفة عن الغلاف الجوي لقياس التغييرات الموسمية واليومية.

No Image Info



وأضافت أن هذه المعلومات ستتيح للعلماء فكرة ديناميكية عن المناخ والطقس في طبقات مختلفة من الغلاف الجوي للمريخ، مما سيمكن العلماء من معرفة كيفية تحرك الطاقة والجسيمات كالأكسجين والهيدروجين عبر الغلاف الجوي في المريخ.

وتطرق تقرير الشبكة إلى الجهد الإماراتي في تطوير مسبار الأمل، وأكد أن الطاقم الذي أشرف على مهمة صنع المسبار كان من المهندسين الإماراتيين بمتوسط عمر 27 عاماً، فيما شكلت النساء نسبة 34% منهم، و80% من الفريق العلمي.

القمر بعد المريخ

كما أشاد موقع «سبيس» الأمريكي بنجاح رحلة المسبار مما يضع الإمارات في المركز الخامس عالمياً في سباق الوصول إلى الكوكب الأحمر، وأكد أن الإنجاز فعلاً تاريخي في حين أن حوالي نصف الرحلات إلى المريخ فشلت.

وتطرق للجانب المعرفي الذي سيوفره مسبار الأمل للعالم من خلال دراسة العلماء للطقس بالقرب من المريخ، والصلات بين طبقات الغلاف الجوي المختلفة.

وأشاد باستراتيجية دولة الإمارات العربية المتحدة من ناحية تجنيد رواد فضاء، والتخطيط لإطلاق مركبة هبوط تكنولوجية إلى القمر في عام 2024.

وأشار موقع سبيس نيوز إلى أن خبر المسبار استحوذ على جميع وسائل الإعلام العالمية، مشددا على أن بعثة مسبار الأمل هي بعثة رائدة في برنامج الفضاء الإماراتي الشاب.

وقال إن هذا الإنجاز يظهر قدرات دولة الإمارات التي أصبحت رمزاً للإنجازات التكنولوجية بالمنطقة العربية، وخاصة أن مهمة مسبار الأمل تتزامن مع الذكرى الخمسين لتأسيس الدولة الخليجية.

الإمارات تدخل التاريخ

وقال موقع «7 نيوز» الأسترالي إن دولة الإمارات دخلت التاريخ مع وصول مسبار الأمل لمدار المريخ بنجاح، كونها أول دولة عربية تحقق هذا الإنجاز.

ونقل عن عالم الفيزياء الفلكية في الجامعة الأسترالية الوطنية براد تاكر قوله: "وصول مسبار الأمل بنجاح إلى مدار المريخ إنجاز رائع ومن شأنه أن يوفر بيانات مهمة ورؤى عن الكوكب الرابع في المجموعة الشمسية".

وأضاف: "إنه إنجاز حقيقي سيسمح لنا بفهم كيفية تغير كوكب المريخ يومياً وموسمياً".

وأكد تاكر أن البيانات التي سيجمعها مسبار الأمل ستساعد البعثات المستقبلية للبشر على السفر واستعمار الكوكب الأحمر.

انتصار ذو قيمة

وقالت صحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية إن نجاح مهمة مسبار الأمل تشكل انتصاراً للإمارات في سعيها لتنمية برنامجها الفضائي. وأشادت الصحيفة بمهمة المسبار العلمية والتي ستوفر معلومات ذات قيمة كبيرة للعلماء في هذا المجال.

الإماراتيون تابعوا بفخر الإنجاز التاريخي. (أ ب)



ونقلت الصحيفة تهنئة توماس زوربوشن المدير المشارك لمديرية المهام العلمية في ناسا حيث كتب على تويتر: "مساعي الإمارات الجريئة لاستكشاف الكوكب الأحمر ستلهم الآخرين للوصول إلى النجوم".

حقبة جديدة

وقالت شبكة «سي بي إس» نيوز في عنوانها إن وصول مسبار الأمل الإماراتي للمريخ يفتح حقبة جديدة في استكشاف الكوكب الأحمر.

وأضافت أن المشروع وأهدافه تتمثل في جميع بيانات قيمة عن المريخ سيكون مصدر إلهام لشباب الأمة والمنطقة بشكل عام.

ووصفت صحيفة «وول ستريت جورنال» الأمريكية رحلة مسبار الأمل بأنها جريئة وعالية السرعة، وأشادت بدخول دولة الإمارات كأول دولة عربية للسباق المعرفي لاستكشاف المريخ.

كما سلطت الضوء على فريق مهمة المسبار الإماراتي الشاب، مشيرة إلى أنهم جميعاً تحت 35 عاماً وثلثهم من النساء.

#بلا_حدود