السبت - 27 فبراير 2021
Header Logo
السبت - 27 فبراير 2021
عبدربه منصور هادي. (أ ب)

عبدربه منصور هادي. (أ ب)

الرئيس اليمني: ميليشيات الحوثي ومن خلفها إيران لم تلتزم بالسلام ومرجعياته

قال الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي إن ميليشيات الحوثي الإرهابية لم تلتزم بالسلام ومرجعياته، ومن خلفها إيران في مختلف المحطات وآخرها اتفاق ستوكهولم «الذي لم تعره (اهتماماً) أو تنفذ بنوده تلك الميليشيات، بل تمادت في تهديداتها لاستهداف الأبرياء».

وجاء ذلك خلال استقبال هادي، اليوم الخميس، المبعوث الأمريكي الخاص لليمن تيموثي ليندركينج، ومعه سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن كريستوفر هنزل، في العاصمة السعودية الرياض.

وأكد الرئيس اليمني دعم مهام ليندركينج‏، المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن، الرامية الى تحقيق السلام.

وقال هادي: «السلام الذي ننشده وقدمنا في سبيله التضحيات والتنازلات لِحَقْن الدماء، وتحقيق الأمن والاستقرار لشعبنا اليمني والذي يحافظ على ثوابته الوطنية ووحدته وأمنه واستقراره الذي أكدت عليه مرجعيات السلام والقرارات الأممية ذات الصلة».

وأضاف الرئيس اليمني: «للأسف لم تلتزم الميليشيات الانقلابية بالسلام ومرجعياته، بل تمادت في تهديداتها لاستهداف الأبرياء وحصار محافظة مأرب مستخدمة الصواريخ الإيرانية والمسيرات والاعتداء على المدنيين والنازحين بمحافظة مأرب، وكذا الاعتداء على الأعيان المدنية في السعودية وآخرها استهدافها لمطار أبها المدني».

وأكد هادي عمق العلاقات الاستراتيجية التي تربط بين اليمن وأمريكا في ملفات وجوانب شتى منها مكافحة الإرهاب وأمن اليمن وحماية الممرات المائية والملاحة الدولية ومواجهة التدخلات الإيرانية في المنطقة.

من جانبه، أكد المبعوث الأمريكي، دعم الولايات المتحدة للحكومة الشرعية وحلفائها في السعودية تجاه الاعتداءات الحوثية. وقال ليندركينج: «نتفق مع وصفكم للدور السلبي لإيران في اليمن والذي لم ينتج عنه إلا مزيد من التوتر والصراع وعدم الاستقرار، ومع ذلك نعمل على إحلال السلام للتوصل إلى اتفاق دائم لإيقاف الحرب بالتعاون مع شركائنا جميعاً بما يحفظ وحدة اليمن وأمنه واستقراره وبالتعاون مع جهود المبعوث الأممي إلى اليمن».

#بلا_حدود