الجمعة - 28 يناير 2022
الجمعة - 28 يناير 2022
أحد عناصر ميليشيات الحوثي الإرهابية. (أ ف ب)

أحد عناصر ميليشيات الحوثي الإرهابية. (أ ف ب)

وزير الإعلام اليمني: ميليشيات الحوثي أداة بيد الحرس الثوري الإيراني

أكد وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني معمر الإرياني أن ميليشيات الحوثيين الإرهابية أداة بيد الحرس الثوري الإيراني، عادّاً سلسلة الهجمات الإرهابية الفاشلة التي نفذتها تلك الميليشيات ومحاولاتها التي استهدفت المدنيين والأعيان المدنية في المملكة السعودية، دليلاً على إصرارها على اتخاذ الإرهاب نهجاً لها.

وأوضح الإرياني، في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، أمس الأحد، أن هذه الممارسات تؤكد استمرار الميليشيات الحوثية في تحدي إرادة المجتمع الدولي، راهنةً نفسها لتنفيذ السياسات الإيرانية لزعزعة أمن واستقرار المنطقة‏.

ووصف الإرياني هجمات هذه الميليشيات بأنها محاوله لاصطناع انتصارات وهمية، وتغطية هزائمها النكراء وخسائرها الفادحة التي تتكبدها بشكل يومي في مختلف جبهات القتال بمحافظة مأرب اليمنية على يد الجيش الوطني والمقاومة الشعبية والقبائل اليمنية، بإسناد من تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية.

وطالب الوزير اليمني المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومبعوثها الخاص لليمن مارتن غريفيث بإصدار إدانة واضحة للهجمات الإرهابية الحوثية التي تستهدف الأحياء السكنية والمدنيين في مدينة مأرب ومدن المملكة، والضغط على ميليشيات الحوثي لتنفيذ القرارات الدولية وآخرها قرار مجلس الأمن رقم 2564 (2021).