الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
أنتوني بلينكن. (أرشيفية)

أنتوني بلينكن. (أرشيفية)

واشنطن تدعو الحوثيين إلى الاقتداء بالسعودية وحكومة اليمن في السعي لإنهاء الحرب

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن اليوم الاثنين إن السعودية والحكومة اليمنية «ملتزمتان وحريصتان» على إيجاد طريقة لإنهاء الحرب في اليمن، ودعا ميليشيات الحوثي للاقتداء بهذا الالتزام.

وفي كلمة بعد زيارة مبعوثه إلى اليمن، تيم ليندركينج، للمنطقة، قال بلينكن في مؤتمر تعهدات المساعدات الإنسانية الذي أقامته الأمم المتحدة «إن السعوديين وحكومة الجمهورية اليمنية ملتزمون وحريصون على إيجاد حل للصراع. ندعو الحوثيين للاقتداء بهذا الالتزام. الخطوة الأولى الضرورية هي أن يوقفوا هجومهم على مأرب».

وفي كلمته للمؤتمر، ناشد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غويتريش الدول المانحة التبرع بسخاء لتجنب مجاعة واسعة النطاق في اليمن. وتهدف الأمم المتحدة لجمع 3,85 مليار دولار لتمويل عمليات الإغاثة في البلد الغارق بالحرب.

وقال غويتريش في كلمته أمام ممثلين عن نحو 100 دولة وجهة مانحة عبر الشاشة «أناشد جميع المانحين أن يمولوا نداءنا بسخاء لوقف المجاعة التي تخيم على البلاد»، مضيفاً «كل دولار مهم».

وتنظّم الأمم المتحدة المؤتمر بالشراكة مع سويسرا والسويد بهدف حث دول مانحة على التبرع لجمع 3,85 مليار دولار سريعاً ومنع حدوث «مجاعة واسعة النطاق» في اليمن الذي يشهد نزاعاً مدمراً على السلطة منذ أكثر من 6 سنوات.

وبينما قُتل وأصيب عشرات آلاف المدنيين في النزاع المتواصل منذ سيطرة الحوثيين المدعومين من إيران على العاصمة صنعاء في 2014، فإنّ القتال تسبّب في أسوأ أزمة إنسانية في العالم بحسب الأمم المتحدة ووضع ملايين السكان على حافة المجاعة.

وينعقد المؤتمر في وقت يتصاعد فيه هجوم الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران للسيطرة على مدينة مأرب، آخر معاقل السلطة المعترف بها دولياً في الشمال، فيما تحاول أيضاً تنفيذ هجمات ضد السعودية.