السبت - 10 أبريل 2021
السبت - 10 أبريل 2021
الدورة الـ155 لمجلس جامعة الدول العربية. (إي بي أيه)

الدورة الـ155 لمجلس جامعة الدول العربية. (إي بي أيه)

الجامعة العربية تجدد التزامها بمساندة السودان

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط التزام الجامعة بمواصلة مساندتها للسودان ومؤسساته، ووقوفها مع كل أهل السودان في سبيل استكمال استحقاقات عملية الانتقال السياسي المهمة التي تمر بها البلاد.

جاء ذلك في بيان وزعته الجامعة العربية، اليوم الأربعاء، عقب لقاء أمينها العام مع مريم الصادق المهدي وزيرة خارجية السودان.

وتم خلال اللقاء بحث عدد من القضايا الإقليمية ذات الأهمية المشتركة.

وجدد أبوالغيط التزام الجامعة الثابت بالحفاظ على الحقوق المائية لكل من مصر والسودان فيما يتصل بملف سد النهضة، ومساندتها للجهد المبذول للتوصل إلى اتفاق عادل وقانوني وملزم حول هذه القضية يراعي مصالح كافة الأطراف.

من جانبه، ثمّن وزير الخارجية المصري سامح شكري دور الأشقاء العرب في دعم مصر والسودان خلال العملية التفاوضية الجارية حول سد النهضة لضمان عدم المساس بحقوقهم المشروعة في هذا الشأن، والذي أكده قرار الدورة غير العادية لمجلس الجامعة على المستوى الوزاري في يونيو 2020 الذي استعرض الموقف التفاوضي الذي تدفع به مصر والسودان.

وقال شكري، في كلمته اليوم خلال افتتاح الدورة الـ155 لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية، إن الموقف المصري لم يسع للانتقاص من حقوق أي طرف أي ما كان. وقال: «ما زلنا ندفع للوصول لاتفاق يضمن حقوقنا المشروعة، ولا ينتقص من حق إثيوبيا في التنمية، ولا يفتئت على حقوق مصر المائية وحقوق السودان».

كما جدد تأكيد تمسك مصر بالعمل والتعاون في إطار الجامعة العربية، باعتبارها الإطار الجامع لكافة الدول العربية.

#بلا_حدود