السبت - 13 يوليو 2024
السبت - 13 يوليو 2024

بابا الفاتيكان زار «سيدة النجاة» في بغداد.. ويلتقي السيستاني اليوم

بابا الفاتيكان زار «سيدة النجاة» في بغداد.. ويلتقي السيستاني اليوم

بابا الفاتيكان لدى وصوله إلى كاتدرائية «سيدة النجاة». (إي بي أيه)

قال أحمد الصحاف، الناطق باسم اللجنة العليا المنظمة للزيارة التاريخية لبابا الفاتيكان إلى العراق، إن علي السيستاني، المرجع الديني بالعراق، سيجتمع في منزله اليوم السبت مع الحبر الأعظم في مدينة النجف، 180كم جنوب بغداد.

وأوضح الصحاف في تصريح إعلامي أن بابا الفاتيكان سيصل صباح اليوم جواً إلى محافظة النجف ليلتقي السيستاني في منزله، في ثاني أيام زيارته التاريخية للعراق، وهو لقاء يعد الأول من نوعه، وأيضاً زيارة غير مسبوقة لبابا الفاتيكان إلى مدينة النجف، و«يبعث هذا اللقاء روح الإخاء والتسامح وحوار الأديان ونبذ الكراهية»، وبعدها سيتوجه البابا جواً إلى مدينة الناصرية، 375 كم جنوب بغداد.

وذكر الصحاف أن البابا سيزور مدينة أور الأثرية، إيذاناً ببدء أولى خطوات الحج هناك وأداء الطقوس، كما سيحضر اجتماعاً بين الأديان، بحضور عدد كبير من الشخصيات الدينية من مختلف الأديان والطوائف في العراق، ثم ينتقل جواً إلى بغداد، لحضور قداس في كاتدرائية القديس يوسف الكلدانية.

وكان الحبر الأعظم قد زار كاتدرائية «سيدة النجاة» في حي الكرادة ببغداد، أمس الجمعة. واستقبلته مجموعات من المسيحيين بالزغاريد والأغاني عند بوابة الكاتدرائية، معبرين عن اعتزازهم بقدومه إلى العراق.

وخاطب البابا المسيحيين قائلاً إن «محبة المسيح تتطلب منا أن نضع جانباً كل نوع من أنواع الأنانية والمنافسة». وقال إن «الأمن الاقتصادي والشخصي أدى إلى نزوح داخلي وهجرة الكثيرين إلى بلدان أخرى».