الخميس - 13 مايو 2021
الخميس - 13 مايو 2021
قيس سعيد والسيسي - EPA

قيس سعيد والسيسي - EPA

رئيسا مصر وتونس يناقشان بالقاهرة الوضع في ليبيا وسد النهضة

التقى الرئيس المصري السبت نظيره التونسي في القاهرة، حيث بحثا الوضع في ليبيا المجاورة، ومسألة سد النهضة الضخم الذي تبنيه إثيوبيا على الرافد الرئيسي لنهر النيل.

وصل الرئيس التونسي قيس سعيد إلى القاهرة الجمعة في زيارة تستغرق ثلاثة أيام. وكان في استقباله بالمطار نظيره المصري عبد الفتاح السيسي.

وقال سعيد إنه والسيسي عقدا محادثات «مكثفة وبناءة» اليوم السبت في قصر الاتحادية بالقاهرة.

وأضاف في مؤتمر صحفي مشترك مع السيسي قائلاً إنهما يأملان أن تسير ليبيا في المسار الصحيح بحيث لا تشهد تقسيماً.

غرقت ليبيا في الفوضى بعد انتفاضة العام 2011 التي دعمها حلف شمال الأطلسي (ناتو) وأدت بالأخير إلى الإطاحة بمعمر القذافي الذي حكم البلاد طويلاً.

كما ناقش الزعيمان قضية سد النهضة الضخم الذي تبنيه إثيوبيا على الرافد الرئيسي لنهر النيل.

تعتبر مصر والسودان المشروع تهديداً كبيراً إذا تم ملؤه وتشغيله دون اتفاق ملزم قانوناً.

وقال الرئيس التونسي إن بلاده تدعم موقف مصر في النزاع المستمر منذ سنوات.

وأضاف أن أي ضرر يلحق بالأمن المائي لمصر «غير مقبول».

وأوضح أن الأمن القومي لمصر هو أمن قومي لتونس، وأن موقف مصر سيكون موقف تونس.

وصلت مصر والسودان وإثيوبيا إلى طريق مسدود في النزاع بشأن السد، وانهارت الجولة الأخيرة من المحادثات يوم الثلاثاء.

#بلا_حدود