الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021
صقر غباش - وام.

صقر غباش - وام.

صقر غباش يبحث تعزيز العلاقات البرلمانية مع روسيا

بحث صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي اليوم مع معالي قسطنطين كوساتشوف نائب رئيس مجلس الاتحاد للجمعية الفيدرالية لروسيا الاتحادية في فيينا على هامش مشاركته في المؤتمر العالمي الخامس لرؤساء البرلمانات، سبل تفعيل علاقات التعاون البرلمانية بما يواكب علاقات الشراكة الإستراتيجية القائمة بين دولة الإمارات وروسيا الاتحادية.

حضر اللقاء..

الدكتور علي راشد النعيمي رئيس مجموعة الشعبة البرلمانية للمجلس في الاتحاد البرلماني الدولي عضو اللجنة التنفيذية في الاتحاد، وسعادة سارة فلكناز عضو مجموعة الشعبة في الاتحاد البرلماني الدولي ورئيسة مجموعة لجنة الصداقة مع برلمانات الدول الأوروبية، وسعادة عفراء البسطي الأمين العام المساعد للاتصال البرلماني.

وجرى خلال اللقاء التأكيد على أهمية تفعيل عمل لجنة الصداقة البرلمانية بين دولة الإمارات وروسيا الاتحادية، مع أهمية وضع ما يتم الاتفاق عليه في مختلف المجالات كأولوية في تعزيز العلاقات البرلمانية، ترجمة تطلعات قيادتي وحكومتي البلدين والشعبين الصديقين، وفي تبادل الخبرات والمعارف وتنسيق الرؤى والمواقف في المحافل البرلمانية الدولية.

وأكد

صقر غباش أهمية ما وصلت له علاقات التعاون البرلمانية من تطور ملحوظ مدفوعاً بالزيارات المتبادلة بين الجانبين وبالدور المهم للجنة الصداقة في التنسيق والتشاور حيال القضايا المشتركة، مشيراً إلى أن الشراكة الإماراتية الروسية تعد أنموذجاً لعلاقات التعاون الشاملة والاستراتيجية سيما أن روسيا تعتبر شريكاً مهماً وكبيراً لدولة الإمارات ويتقاسمان المبادئ ذاتها على الساحة الدولية بالنسبة لتحقيق السلام والأمن والاستقرار، فهي علاقات مبنية على تاريخ طويل من المصالح المشتركة والتي توجت بتوقيع اتفاق الشراكة الاستراتيجية بين البلدين في عام 2018.

وتم خلال اللقاء التأكيد على الدور الذي تلعبه البرلمانات في تعزيز الحوارات الثقافية والحضارية بين شعوب العالم والتقريب بينهم ومد جسور التواصل الحضاري، والجهود الرامية إلى مكافحة الإرهاب والتطرف وكل أشكال خطابات الكراهية، والدعوة إلى التسامح والحوار والتعايش بين الأديان والثقافات والمعتقدات المتنوعة.

وأشار صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي إلى وثيقة الأخوة الإنسانية التي شهدت أرض الإمارات توقيعها في عام 2019 بين الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف وقداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية، والرامية إلى تأصيل السلام العالمي والعيش المشترك وتعزيز العلاقات الإنسانية.

وحمل صقر غباش.. معالي قسطنطين كوساتشوف تحياته إلى معالي فالنتينا ماتفيينكو رئيسة مجلس الاتحاد للجمعية الفيدرالية لروسيا الاتحادية وتمنياته لها بالتوفيق والتقدم، موجهاً لها دعوة لزيارة دولة الإمارات والمجلس الوطني الاتحادي، وأعرب عن شكره لمعاليها عن الدعوة التي تلقاها لزيارة روسيا الاتحادية.

بدوره أكد نائب رئيس مجلس الاتحاد للجمعية الفيدرالية لروسيا الاتحادية أن دولة الإمارات تعتبر أحد أهم الشركاء الاستراتيجيين لروسيا الاتحادية، مشيداً بالزيارات المتبادلة لقيادتي البلدين ولتوافق الرؤى حيال مختلف القضايا ذات الأولوية للبلدين وفي مقدمتها تعزيز السلام والأمن والاستقرار ومكافحة الإرهاب والتطرف.

ولفت قسطنطين كوساتشوف إلى أنه سيتم في شهر ديسمبر المقبل الاحتفال مع دولة الإمارات بمناسبة مرور 50 عاماً على إقامة العلاقات الدبلوماسية الروسية الإماراتية، وسيصاحبه مجموعة من الأنشطة واللقاءات التي تعزز العلاقات والشراكة بين الدولتين في مختلف المجالات ومنها العلاقات البرلمانية".

كما هنأ دولة الإمارات على قدرتها وجهودها الاستثنائية لضمان إقامة معرض «إكسبو 2020» في ظل الظروف الراهنة، وما مرت به جميع دول العالم من صعوبات خلال فترة جائحة «كورونا»، إلا أن الإمارات برهنت على تفردها وتميزها في تخطي الأزمات وتحقيق أهدافها، وتمنى لها التوفيق والنجاح خلال فترة استضافة المعرض العالمي".

#بلا_حدود