الجمعة - 21 يناير 2022
الجمعة - 21 يناير 2022
No Image Info

تونس: شلل في المواصلات نتيجة إضراب عمال النقل

دخل عمال وسائقو الشركة الوطنية التونسية للنقل بين المدن في إضراب كامل الأربعاء؛ بعد فشل جلسة مساء الثلاثاء مع وزارة النقل لتنفيذ مجموعة من المطالب المالية والإصلاحية، ما تسبب في شلل حركة المواصلات بالبلاد.وأعلن الاتحاد العام التونسي للشغل عن نجاح إضراب الشركة الوطنية للنقل بين المدن الأربعاء، بالاتفاق مع الجامعة العامة للنقل.

وأشارت الجامعة العامة للنقل، عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إلى أن الإضراب ناجح بنسبة %100، وقالت إن "نضالات قطاع النقل بدأت ولا تراجع عن الدفاع عن ديمومة قطاعنا والدفاع عن الحقوق المكتسبة".

تذمر شعبي

وتذمر عدد من المواطنين بمحطة باب عليوة من غياب حافلات النقل بين المدن بسبب إضراب الشركة الوطنية للنقل بين المدن.وشدد المواطنون في تصريحات لمواقع تونسية على تعطل مصالحهم بسبب هذا الاضراب وعدم تمكنهم من العودة إلى منازلهم خاصة المرضى منهم والذين أتوا إلى العاصمة تونس للمداواة.

وأعلنت الشركة الوطنية للنقل بين المدن في بلاغ لها الثلاثاء، عن تسجيلها إضطراب في سير حافلاتها التي تنطلق من تونس الكبرى بعد تمسك الطرف النقابي بتنفيذ الإضراب.

وعبّرت الشركة عن أسفها لعدم نقل ركابها و تعطل مصالحهم، وأعلمتهم أنّه بإمكانهم استرجاع مبالغ تذاكرهم أو استعمالها في حجوزات الخميس.

ودعت الشركة ممثلي العاملين بها إلى مواصلة الحوار و مراعاة وضعية المؤسسة للمحافظة على ديمومتها وتأمين المرفق العام.

وتعليقا على الإضطراب، أكّد الناطق الرسمي باسم شركة النقل ومدير الحوكمة والاتصال بالشركة الوطنية للنقل بين المدن، التيجاني الفيتوري، في تصريحات إعلامية، أنّ هذا الإضطراب جاء على خلفية برقية الإضراب التي قدّمتها النقابة والتي عقدت ليلة الثلاثاء جلسة صلح داخل وزارة النقل.

وأشار أنّ هناك عدّة طلبات للشركة تم تنفيذ مُجملها وبقيت بعض النقاط التي تعذّر تنفيذها، حيث تمسّك الطرف النقابي بتنفيذ الإضراب اليوم الأربعاء.

وأكّد الفيتوري "نأسف على هذا الإضراب، ونحن كإدراة عامة مفتوحين للحوار وبابنا مفتوح في أيّ وقت لتدارس هذه الإشكاليات التي بقيت مُعلّقة''.

وكشف أنّ المعنيّين بالإضراب هم سائقوا الحافلات ومحصلين التذاكر.