السبت - 13 يوليو 2024
السبت - 13 يوليو 2024

موسكو تعتزم الرد على طرد ألمانيا لدبلوماسيَّين روسيين

موسكو تعتزم الرد على طرد ألمانيا لدبلوماسيَّين روسيين

خبراء ألمان في موقع استهداف مواطن جورجي بحديقة في برلين. (أ ف ب)

أعربت روسيا عن عزمها اتخاذ خطوات من جانبها رداً على طرد ألمانيا اثنين من الدبلوماسيين الروس بالسفارة الروسية في برلين، بعد اشتباه ممثلي الادعاء الاتحاديين الذين يحققون في قضية مواطن جورجي قُتل في أغسطس ببرلين في تورط روسي أو شيشاني في القضية.

وأصيب زيلمخان خانجوشفيلي، الذي قاتل مع انفصاليين مناهضين لموسكو في الشيشان، برصاصتين في الرأس في متنزه بوسط برلين في أغسطس الماضي عندما كان في طريقه لأحد المساجد.

وتولى ممثلو الادعاء الألمان التحقيق في جريمة القتل وعبّروا عن اعتقادهم أن هناك أدلة كافية تشير إلى أن روسيا أو جمهورية الشيشان الروسية أمرت بقتله.


وقالت وزارة الخارجية الألمانية، الأربعاء، إنها ترد بطرد الدبلوماسيين الروسيين، لأن السلطات الروسية لم تتعاون في التحقيقات في جريمة القتل.


من جانبه، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، الأربعاء، إن السلطات الروسية ليست ضالعة في جريمة القتل «ما صلة السلطات الروسية بذلك؟».

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية، إن موسكو ترى نفسها مضطرة للرد على الخطوة الألمانية، التي وصفتها بأنها إجراء «غير ودي» وبلا أساس.

وقال نائب برلماني روسي بارز، يعد حجة في السياسة الخارجية، إن ألمانيا يجب أن تتوقع طرد اثنين من دبلوماسييها من روسيا.

وذكر رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الروسي ليونيد سلوتسكي أن رد روسيا يجب أن يكون «مكافئاً ومتماثلاً».