السبت - 18 يناير 2020
السبت - 18 يناير 2020
دونالد ترامب يتحدث ومن خلفه نانسي بيلوسي خلال جلسة بالكونغرس. (رويترز)
دونالد ترامب يتحدث ومن خلفه نانسي بيلوسي خلال جلسة بالكونغرس. (رويترز)

بيلوسي تأمر بصياغة لوائح الاتهام لعزل ترامب.. والرئيس «سأنتصر»

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه سينتصر في معركة العزل التي يقودها الديمقراطيون، وذلك بعد قرار رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي بإعداد لائحة اتهام فيما يتعلق بضغطه على أوكرانيا للتحقيق في أنشطة منافس سياسي.

وأضاف ترامب في تغريدة على تويتر «الجيد هو أن الجمهوريين موحدون الآن أكثر من أي وقت مضى. سننتصر».

وتابع قائلاً «هذا سيعني أن إجراء المساءلة المهم والنادر الاستخدام سيتم بشكل روتيني لمهاجمة الرؤساء في المستقبل. ليس هذا ما كان الآباء المؤسسون يفكرون فيه».


وحث ترامب قبيل قرار بيلوسي، الديمقراطيين على التحرك سريعاً لو كانوا يعتزمون مساءلته حتى يتسنى لمجلس الشيوخ، الذي يهيمن عليه الجمهوريون، التعامل مع القضية.

وأضاف «إذا كنتم ستقررون مساءلتي، فلتفعلوا ذلك الآن، بسرعة، حتى تكون لدينا محاكمة عادلة في مجلس الشيوخ، وليتسنى لبلدنا العودة للعمل».

من جهتها، قالت نانسي بيلوسي وهي زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب، إن «ديمقراطيتنا على المحك.. فالرئيس لا يترك لنا خياراً سوى التحرك لأنه يحاول إفساد الانتخابات مجدداً لمصلحته الشخصية».

وأضافت أن أفعال ترامب انتهكت بشدة الدستور، وأنها تتصرف «بحزن ولكن بثقة وتواضع وولاء لمؤسسي بلادنا وقلوبنا مفعمة بالحب لأمريكا».

وفي السياق ذاته، قال البيت الأبيض إن على الديمقراطيين «أن يخجلوا» من أنفسهم بعد قرار بيلوسي.

وقالت كبيرة المتحدثين باسم ترامب، ستيفاني غريشام على تويتر «يجب أن يخجل الديمقراطيون من أنفسهم»، مضيفة أنه عندما يطلق مجلس النواب إجراءات العزل، فإن ترامب يتطلع إلى «محاكمة عادلة في مجلس الشيوخ».

فيما رفض وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو تقرير الديمقراطيين لمساءلة ترامب، ووصفه بـ«المغلوط تماماً».

وتضمن التقرير، الذي يتألف من 300 صفحة ونشره الديمقراطيون في وقت سابق هذا الأسبوع، مزاعم بإساءة استخدام ترامب للسلطة.

وأشار التقرير إلى أن بومبيو كان من بين كبار المسؤولين الذين كانوا على علم أو شاركوا في محاولة جني مكاسب سياسية من دولة أجنبية.

ونص التقرير على أن الكثير من «أقرب مرؤوسي (ترامب) ومستشاريه» بمن فيهم بومبيو، ساعدوا في محاولة الرئيس الأمريكي الضغط على أوكرانيا وحجب المعلومات عن الكونغرس.
#بلا_حدود