الأربعاء - 08 أبريل 2020
الأربعاء - 08 أبريل 2020
بيرني ساندرز في ساوث كارولينا. (إي بي أيه)
بيرني ساندرز في ساوث كارولينا. (إي بي أيه)

ساندرز يُلمح إلى إمكانية إعادة نقل السفارة الأمريكية إلى تل أبيب

ألمح بيرني ساندرز المرشح الأوفر حظاً للفوز في الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي، مساء الثلاثاء، إلى إمكانية إعادة نقل السفارة الأمريكية إلى تل أبيب، ووصف رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو بـ«العنصري والرجعي».

وعندما سُئل عن إمكانية إعادة نقل السفارة الأمريكية بالقدس إلى تل أبيب مرة أخرى، قال ساندرز «إنه شيء يمكن وضعه في الاعتبار».

وواجه ساندرز انتقادات من منافسيه الذين يرون أنه غير قادر على التغلب على الرئيس الجمهوري دونالد ترامب.

كما واجهت تصريحاته بشأن السفارة الأمريكية في القدس انتقادات من وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، الذي وصفها بـ«الصادمة»، قائلاً إن الذين يدعمون إسرائيل لن يدعموا ترشيح ساندرز للرئاسة بعد هذه التصريحات.

وأكد ساندرز، الذي سيصبح أول رئيس يهودي لأمريكا حال فوزه، أن «ما لا يمكن تجاهله هو معاناة الشعب الفلسطيني».

جاء ذلك خلال مناظرة في ولاية ساوث كارولاينا بعد إعلانه مؤخراً رفض الظهور أمام اللوبي المؤيد لإسرائيل «أيباك» الذي وصفه بأنه «منصة للتعصب الأعمى».

ويُعتبر التصويت في الانتخابات التمهيدية للديمقراطيين في ساوث كارولاينا حاسماً، حيث ستؤثر بشكل حاسم على زخم المرشحين قبل انتخابات «الثلاثاء الكبير» عندما تصوت 14 ولاية في الثالث من مارس المقبل.

وما زال ساندرز (78 عاماً) المرشح الأوفر حظاً للفوز في هذه الانتخابات التمهيدية بعد التصويت في 3 ولايات (أيوا، ونيوهامبشر، ونيفادا).

#بلا_حدود