الخميس - 04 يونيو 2020
الخميس - 04 يونيو 2020
بايدن: ما كان يجب أن أكون جريئا هكذا. (رويترز)
بايدن: ما كان يجب أن أكون جريئا هكذا. (رويترز)

بايدن يأسف لتصريحاته السلبية بشأن الناخبين ذوي البشرة السمراء

أعرب جو بايدن، المرشح الديمقراطي المفترض لانتخابات الرئاسة الأمريكية عن أسفه للقول في حديث إذاعي إن الأمريكيين من أصل أفريقي «ليسوا من ذوي البشرة السمراء» إذا كانوا يفكرون في التصويت للرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الانتخابات المقررة نوفمبر المقبل.

وقال بايدن أمس في مؤتمر عبر الهاتف مع غرفة تجارة الأمريكيين من أصل أفريقي، بعد ساعات من التصريحات التي أدلى بها «ما كان يجب أن أكون جريئاً هكذا في الرد».

وكان بايدن ظهر في «نادي الإفطار»، وهو برنامج إذاعي شهير، حيث طرحت عليه أسئلة حول المشكلات التي تواجه المجتمع الأفريقي.

وقال بايدن في نهاية المقابلة: «إذا كانت لديك مشكلة في معرفة ما إذا كنت ستصوت لي أو لترامب، فأنت لست من أصل أفريقي».

وتمتع بايدن بدعم واسع النطاق بين المجتمعات الأمريكية الأفريقية، حيث حقق فوزاً حاسماً في ولاية ساوث كارولينا خلال الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي، مما ساعد في تعزيز مكانته في الصدارة بين المرشحين الديمقراطيين.

وعلى الفور، انتقد جمهوريون أمريكيون من أصل أفريقي بايدن. ووصف مندوبو ترامب تصريحاته بأنها «عنصرية وتجريد من الإنسانية».

ويأتي ذلك بعد يوم واحد من تعرض ترامب أيضاً لانتقاد بسبب تصريحات بشأن العرق في مصنع شركة «فورد» للسيارات بولاية ميتشغان.

وقال السيناتور الجمهوري تيم سكوت، عضو مجلس الشيوخ عن ولاية ساوث كارولينا: «من المحزن بالنسبة للديمقراطيين أن يتعاملوا مع مجتمع الأمريكيين الأفارقة كأمر مسلم به، ويروعون أولئك الذين لا يوافقونهم».

#بلا_حدود