السبت - 11 يوليو 2020
السبت - 11 يوليو 2020
محتجون يتحدون الشرطة أمام البيت الأبيض. (إي بي أيه)
محتجون يتحدون الشرطة أمام البيت الأبيض. (إي بي أيه)

مواجهات وإطلاق غاز مسيل للدموع أمام البيت الأبيض

أطلقت الشرطة الأمريكية الغاز المسيل للدموع، في محاولة لتفريق متظاهرين خارج البيت الأبيض بالعاصمة واشنطن، في وقت متأخر أمس، مع اندلاع اشتباكات عنيفة لليوم السادس على التوالي من الاحتجاجات التي تعم أنحاء البلاد.

واستخدمت عناصر الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق الحشود التي تجمعت خارج البيت الأبيض، وهم يهتفون ضد العنصرية، ويشعلون النيران ويحملون لافتات احتجاج على مقتل الأمريكي من أصل أفريقي جورج فلويد (46 عاماً)، الذي قتله شرطي الأسبوع الماضي، أثناء اعتقاله.

وفُرض حظر للتجول أمس في واشنطن، بعد خروج تظاهرات جديدة قرب البيت الأبيض، حسب ما أعلن رئيس بلدية العاصمة موريل باوزر.

وكتب باوزر على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «إن حظر التجول سيكون ساري المفعول بدءاً من الساعة 11 مساءً حتى الـ 6 صباحاً، مضيفاً أنه أمر بنشر الحرس الوطني في المدينة لدعم الشرطة».

وتم وضع البيت الأبيض تحت حراسة مشددة، بينما كان المتظاهرون يقذفون عناصر الشرطة بزجاجات المياه.

وفي اليوم السابق، كانت واشنطن، على غرار مدن أخرى في البلد، مسرحاً لتوترات ومشاهد غضب وعنف.

وأشعلت وفاة فلويد في ولاية مينيسوتا تلك لاحتجاجات العنيفة، وأجبرت قوات الحرس الوطني على تسيير دوريات في مدن أمريكية عدة.

#بلا_حدود