الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021
No Image Info

أمريكا وروسيا تعتزمان بحث خفض مخزونات الأسلحة النووية

قال مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة وروسيا سترسلان مسؤولين بارزين إلى فيينا يونيو الجاري لإجراء جولة جديدة من المحادثات الخاصة بالسيطرة على الأسلحة، حيث تسعى إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الاستعانة بموسكو لضم الصين إلى مفاوضات أوسع للحد من مخزونات الأسلحة النووية للدول الثلاث.

وأشارت وكالة بلومبرغ للأنباء إلى أن المسؤول لم يستبعد إمكانية استعداد الولايات المتحدة لتمديد معاهدة ستارت الجديدة للأسلحة النووية التي ترجع إلى فترة حكم الرئيس السابق باراك أوباما، والمقرر أن ينتهي العمل بها في فبراير المقبل، شريطة التزام روسيا بنهج ثلاثي الأطراف مع الصين للحد من الأسلحة والمساعدة في جذب بكين إلى مائدة التفاوض.

ونقلت الوكالة عن المسؤول الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته، قوله إن الإدارة دعت الصين إلى المحادثات في فيينا، على الرغم من أن حضورها ليس شرطاً مسبقاً.

وأشار إلى أنه حتى الاستعداد لبحث تمديد معاهدة ستارت الجديدة يمثل تنازلاً من جانب إدارة ترامب، التي رفضت في السابق الدعوات الروسية لفتح مثل هذه المحادثات.

#بلا_حدود