الاثنين - 26 سبتمبر 2022
الاثنين - 26 سبتمبر 2022

«تسميم نافالني» يؤزم العلاقات بين برلين وموسكو

«تسميم نافالني» يؤزم العلاقات بين برلين وموسكو

أرشيفيية.

اشتدت المواجهة الألمانية الروسية بشأن أليكسي نافالني، اليوم الأحد، بعدما وجّهت برلين إنذاراً إلى موسكو بفرض عقوبات إذا لم تقدّم الأخيرة «في الأيام المقبلة» توضيحات حول قضية تسميم المعارض، فيما اتهم الكرملين ألمانيا بتأجيل التحقيق.

وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس لصحيفة «بيلد»، «تحديد مهل أمر لا يساعد أحداً، لكن إذا لم يسهم الجانب الروسي في الأيام القليلة المقبلة في توضيح ما حدث، فسنضطر إلى مناقشة ردّ مع شركائنا».

وأضاف أنه إذا ما تقرَّر فرض عقوبات، فلا بد من أن تكون «محددة» الأهداف، دون أن يستبعد اتخاذ خطوات قد تؤثر على مشروع «نورد ستريم 2» الضخم لخط أنابيب الغاز بين روسيا وأوروبا.


في المقابل، انتقدت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، برلين «لتأخرها في عملية التحقيق التي تطالب بها» عبر عدم إحالة الوثائق الموجودة في الملف.


ولا يزال المعارض الروسي الرئيسي أليكسي نافالني يخضع للعلاج في مستشفى في برلين.