الثلاثاء - 20 أكتوبر 2020
الثلاثاء - 20 أكتوبر 2020
مذكرات طال انتظارها. (رويترز)
مذكرات طال انتظارها. (رويترز)

وُصف بـ«الأكثر بلاغة» منذ لينكولن.. مذكرات أوباما ترى النور في نوفمبر

يخرج أول جزء من مذكرات الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما للنور في 17 نوفمبر، بعد أسبوعين على انتخابات الرئاسة الأمريكية المقرر أن تبدأ في الثالث من الشهر نفسه. وسيحمل الكتاب عنوان «أرض موعودة» ويغطي صعوده السريع والتاريخي للبيت الأبيض وفترته الرئاسية الأولى.

ولم يحدد موعد نشر الجزء الثاني بعد.

وقال أوباما في بيان، اليوم الخميس: «قضيت السنوات القليلة الماضية متأملاً في فترة رئاستي، وفي (أرض موعودة)، حاولت تقديم شهادة صادقة لحملتي الرئاسية ووقتي في المنصب: الأحداث الأهم والأشخاص الذين شكلوها، رؤيتي عما فعلته وكان صواباً، والأخطاء التي ارتكبتها، والقوى السياسية والاقتصادية والثقافية، التي اضطررت مع فريقي لمواجهتها آنذاك- والتي ما زلنا كأمة نتعامل معها».

وأضاف أوباما: «في الكتاب، حاولت أيضاً منح القرّاء لمحة من الرحلة الشخصية التي خاضتها ميشيل (زوجته) وأنا خلال تلك السنوات، بكل الأفراح والأتراح المذهلة. وأخيراً، في وقت تمر أمريكا فيه بمثل هذا الاضطراب الهائل، يقدم الكتاب بعض أفكاري العامة بشأن كيف يمكننا علاج الانقسامات في بلادنا والمضي قدماً وجعل ديمقراطيتنا تنجح في صالح الجميع، وهي مهمة لن تعتمد على أي رئيس وحده، وإنما ستعتمد علينا جميعاً كمواطنين مشاركين».

وككل كتبه السابقة، ستنشر دار «كراون» كتاب المذكرات الجديد لأوباما.

ويتكون الكتاب من 768 صفحة، وهي المذكرات الرئاسية الأكثر انتظاراً في التاريخ، ويرجع ذلك لجودة الكتابة أكثر من أي كشف محتمل قد يحمله. فقد وُصف أوباما بأنه الرئيس الأكثر بلاغة منذ أبراهام لينكولن، كما أصدر كتابين أُشيد بهما على نطاق واسع، وباعا ملايين النسخ هما «أحلام من أبي»، و«جرأة الحلم»، وقيل إن الكتابين ساعداه في حملته الرئاسية عام 2008 وساعدا في جعله أول رئيس من أصل إفريقي للولايات المتحدة.

#بلا_حدود