الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
تظاهرات في بيلاروس - أ ب

تظاهرات في بيلاروس - أ ب

تظاهرة جديدة للمعارضة في بيلاروس وزعيمة المعارضة تأمل لقاء بايدن

تجمع متظاهرون مناهضون للحكومة الأحد في بيلاروس في يوم جديد من التعبئة ضد الرئيس ألكسندر لوكاشنكو فيما أعربت زعيمة المعارضة عن أملها في لقاء الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن قريباً.

يتجمع معارضو لوكاشنكو منذ 3 أشهر، كل يوم أحد في العاصمة مينسك، للمطالبة باستقالته بعد الانتخابات الرئاسية التي جرت في 9 أغسطس، والتي اعتبر كثيرون أنها مزورة.

وأفادت منظمة «فياسنا» غير الحكومية المدافعة عن حقوق الإنسان بأنه تم اعتقال أكثر من 300 شخص.

وقالت إنه تم اعتقال 340 شخصاً على الأقل في العاصمة مينسك ومدن أخرى بينهم صحفيون من وسائل إعلام بيلاروسية ورياضيون سبق أن شاركوا في الألعاب الأولمبية.

ويطالب المتظاهرون بتنحي الرئيس الذي يتولى السلطة منذ عام 1996 وإفساح المجال لمنافسته في الانتخابات الرئاسية سفيتلانا تيخانوفسكايا التي فرت إلى الخارج على غرار شخصيات بارزة في المعارضة هرباً من القمع في الأسابيع التي تلت الانتخابات.

وانتشرت الشاحنات المزودة بخراطيم المياه وسيارات الشرطة الضخمة كما أغلقت العديد من محطات المترو، كما هو الحال كل أسبوع. وأكدت مراسلة وكالة فرانس برس قطع خدمة الإنترنت عن الهاتف المحمول في وسط المدينة.

واعتبرت تيخانوفسكا التي لجأت إلى ليتوانيا، الأحد أن 90 يوماً من التظاهرات دون أي تغيير في موقف النظام تظهر أنه «فقد شرعيته وقوته».

وكتبت على تطبيق تليغرام للتراسل أن النظام «لا يريد أن يمنحنا الحق في تقرير ما سيحدث في بلدنا»، مضيفة أن الاحتجاجات ستستمر «حتى النصر».

وتلقت تيخانوفسكايا (38 عاماً) التي أعلنت فوزها في الانتخابات الرئاسية، دعم العديد من القادة الأوروبيين الذين رفضوا الاعتراف بنتيجة الانتخابات.

وهنأت السبت جو بايدن على فوزه بالانتخابات الرئاسية الأمريكية.

#بلا_حدود