الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021
علي باباجان. (أرشيفية)

علي باباجان. (أرشيفية)

سياسي تركي: أردوغان يقتل التعليم

قال رئيس حزب الديمقراطية والتقدم «ديفا»، علي باباجان، إن الرئيس رجب طيب أردوغان «يقتل التعليم في تركيا» باختيار مسؤولين وفق أسباب أيديولوجية.

وجاءت تصريحات باباجان رداً على تعيين رئيس لجامعة البوسفور «بوغازيتشي» في إسطنبول من نواب حزب العدالة والتنمية الذي يرأسه أردوغان.

ونظم طلاب الجامعة بوغازيتشي، احتجاجاً على تعيين أردوغان وصياً تابعاً له رئيساً للجامعة، وطالبوا بانتخاب جميع العمداء، وهتفوا قائلين «لا نريد عمداء أوصياء من الحكومة»، و«الجامعات لنا»، «لا نريد أمناء على الجامعة»، «نريد جامعة حرة».

وشدد باباجان في تصريحات لقناة «خبر ترك» على ضرورة استقلالية الجامعة، قائلاً: «أنت تقتل التعليم عندما تنظر إليه من منظور أيديولوجي. لا بد من التعامل هنا بطريقة تقنية. ويجب أن تتحول جامعاتنا إلى مؤسسات تعليمية مدى الحياة».

وأضاف باباجان: «يجب أن تكون الجدارة أساساً في اختيار رؤساء الجامعات. فجامعة بوغازيتشي هي إحدى المؤسسات التعليمية المهمة في تركيا. هناك اتجاه لاستبعاد المؤسسات الناجحة. وهذا خطير جداً. إذا كان لا يستطيع هذا الشخص أن يحكم أو يدير المكان فأوقفه إن أمكن».

وألقت السلطات التركية القبض على 14 شخصاً، اليوم الأربعاء، على خلفية احتجاجات «بوغازيتشي» بإسطنبول، ما يرفع العدد الإجمالي للموقوفين إلى 36.

وأعلن والي إسطنبول علي يرلي قايا، اليوم الأربعاء، حظر «كافة أنواع الاجتماعات والمظاهرات والمسيرات» في منطقة تغطي حرم بوغازيتشي بالجانب الأوروبي من المدينة، وأرجع هذا إلى مكافحة فيروس كورونا المستجد، إلا أن الطلاب لم يلتزموا بالحظر وتظاهروا أمام مكتب رئيس الجامعة. كما دعا المنظمون إلى تنظيم مسيرة في الجانب الآسيوي من إسطنبول.

#بلا_حدود