الاحد - 07 مارس 2021
Header Logo
الاحد - 07 مارس 2021
يتعين على 15 ألف شاب سويسري إجراء الخدمة العسكرية 2021. (رويترز)

يتعين على 15 ألف شاب سويسري إجراء الخدمة العسكرية 2021. (رويترز)

«من المنزل».. كيف يدرب جيش سويسرا مُجنّديه في زمن كورونا؟

قرر الجيش السويسري تغيير شكل التجنيد العسكري هذا العام لآلاف المجندين الجدد، في مسعى للحد من خطر تفشي كوفيد-19 في الثكنات، ليتحول التجنيد التقليدي إلى «خدمة عسكرية من المنزل».

ويتعين هذا العام على نحو 15 ألف شاب سويسري من الجنسين إجراء الخدمة العسكرية. لكن الأزمة الصحية الحالية أثارت مخاوف لدى الجيش من عدم القدرة على الاهتمام بالمصابين في حال تفشي فيروس كورونا المستجد في صفوف المجندين الجدد.

وعلى المنضوين الجدد الذين يواكبهم آلاف الاختصاصيين، إجراء خدمة عسكرية لا تقل مدتها عن 4 أشهر قبل استدعائهم سنوياً للمشاركة في دورات تدريب تستمر 3 أسابيع.

وأوضح بيان لوزارة الدفاع أن دخول المجندين حضورياً إلى المدرسة العسكرية سيتم «على مراحل للتأكد من أن كل مجنّد تثبت إصابته بكوفيد-19 يحظى بأفضل اهتمام وبأن تدابير العزل والحجر الصحي المناسبة ستُطبق معه».

وستدخل فعلياً إلى الثكنات اعتباراً من الاثنين، دفعة أولى تضم خصوصاً، «مجندين صحيين» يرتدي تجنيدهم طابعاً طارئاً لمؤازرة الفرق المجندة أساساً لدى الطواقم المدنية في المستشفيات السويسرية.



3 أسابيع

في المقابل، لن يدخل 5000 من أصل 15 ألف مجند جديد، إلى الثكنات، الاثنين، بل سيباشرون تدريباً من منازلهم مدته 3 أسابيع. وسيقوم هؤلاء بما يشبه «خدمة عسكرية من بُعد».

وأوضح الناطق باسم الجيش السويسري دانيال ريست، لوكالة «فرانس برس»، أن المجندين الجدد «تلقوا هذا الأسبوع برنامجاً تعليمياً قائماً على نماذج، يتعين عليهم اتباعها في المنزل».

وقبل ارتداء البزة العسكرية فعلياً، ينبغي على هؤلاء تعلّم مسائل كثيرة تشمل طريقة استخدام سلاح الخدمة والاطلاع على معلومات بشأن الأسلحة الجرثومية والكيميائية إضافة إلى القواعد العسكرية والحماية الصحية.



6 ساعات

ويقول ريست: «نترك لهم الخيار حول توقيت متابعة الدروس، ننطلق من مبدأ أن الشخص الذي يتابع دروسه بجدّية يحتاج إلى 6 ساعات من التعلم عن بعد يومياً»، وتشمل الخدمة العسكرية غير الاعتيادية كذلك «4 ساعات من التدريب الرياضي أسبوعياً» عبر تطبيق خاص.

وستُحتسب هذه الأسابيع الثلاثة ضمن «أيام الخدمة الفعلية» وبالتالي سيتلقى المجندون الذين يتبعونها دخلاً مالياً في إطار المبالغ المخصصة لكل مجند خلال فترة التجنيد العسكري.

وسيخضع المجندون بعد انقضاء أسابيع الخدمة المنزلية الثلاثة، لاختبار للمعارف بعد انتقالهم إلى الثكنة.

ويحذر ريست من أن «أولئك الذين لن ينجحوا في الاختبار لن يحق لهم الحصول على تراخيص خروج».

#بلا_حدود