الأربعاء - 14 أبريل 2021
الأربعاء - 14 أبريل 2021
نيكول باشينيان. (رويترز)

نيكول باشينيان. (رويترز)

رئيس وزراء أرمينيا يحذر من انقلاب بعد مطالبة الجيش له بالاستقالة

حذر رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان، اليوم الخميس، من محاولة انقلاب عسكري تُجرى ضده، وذلك بعدما طالبت القوات المسلحة في بيان باستقالته هو والحكومة.

ويواجه باشينيان احتجاجات ودعوات استقالة متكررة بعدما وصفها معارضوه بإدارة كارثية للصراع الدامي، الذي استمر 6 أسابيع بين أذربيجان والقوات المنحدرة من أصل أرميني في إقليم ناغورنو قره باغ العام الماضي.

كان باشينيان وقّع في العاشر من نوفمبر الماضي على اتفاق لوقف لإطلاق النار تم التوصل إليه بوساطة روسية، لينهي حرباً استمرت 44 يوماً مع أذربيجان خسرت فيها بلاده الآلاف من الأرواح، فضلاً عن خسارة مساحات كبيرة من الأراضي.

(رويترز)



ورغم المطالب المتكررة، رفض باشينيان التنحي. ودعا أنصاره اليوم إلى التجمع في وسط العاصمة يريفان، دعماً له، ولجأ إلى موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، حيث قال: «أعتبر تصريح هيئة الأركان محاولة انقلاب عسكري. أدعو جميع أنصارنا إلى (ساحة الجمهورية) الآن. وسألقي خطاباً مباشراً إلى الأمة في القريب العاجل».

وذكرت وكالة «إنترفاكس» للأنباء أنه أقال رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة.

لكن لم يتضح ما إذا كان الجيش مستعداً بالفعل لاستخدام القوة لدعم البيان الذي أصدره، أو أن مطالبته باستقالة رئيس الوزراء كانت مجرد دعوة شفوية.

(رويترز)

#بلا_حدود