الأربعاء - 14 أبريل 2021
الأربعاء - 14 أبريل 2021
الصحفي الأمريكي جيمس فولي.. أحد ضحايا الخلية الإرهابية. (رويترز)

الصحفي الأمريكي جيمس فولي.. أحد ضحايا الخلية الإرهابية. (رويترز)

يناير 2022.. موعد محاكمة قاطعي الرؤوس في خلية «بيتلز» الإرهابية

حدد قاضٍ فيدرالي في فيرجينيا مبدئياً موعد يناير 2022 لمحاكمة إرهابيين بريطانيين اثنين متهمين بالانتماء لتنظيم «داعش» الإرهابي، وبتعذيب وقطع رؤوس رهائن أمريكيين وأوروبيين في سوريا.

ومن المقرر أن تبدأ محاكمة الشافعي الشيخ، وألكسندا أمون كوتي، يوم 18 يناير 2022.

ويواجه المتهمون، إضافة إلى إرهابيين بريطانيين آخرين، تهمة تشكيل خلية من خلايا داعش أطلق عليها الرهائن الناجون اسم «بيتلز» بسبب اللكنة البريطانية لأعضائها.

وكانت قوات كردية قد اعتقلتهم في يناير 2018 في شرق سوريا وسط انهيار داعش، أثناء محاولتهم الفرار إلى تركيا. وأثار اعتقالهم جدلاً في الولايات المتحدة وأوروبا حول كيفية محاكمتهم وأين.

وفي عامَي 2014 و2015، كانت الخلية تحتجز ما يزيد على 20 رهينة غربياً في سوريا، وقامت بتعذيب الكثيرين منهم. كما قطعت رؤوس 7 صحفيين أمريكيين وبريطانيين ويابانيين وعمال إغاثة ومجموعة من الجنود السوريين.

ومن بين الصحفيين الذين قتلتهم الخلية كان الأمريكي جيمس فولي، تبعه الأمريكيان ستيفن سكوتلوف، وبيتر كاسيغ، وعاملا الإغاثة البريطانيان ديفيد هينز، وآلان هينينغ، والصحفيان اليابانيان هارونا يوماوا، وكينجي غوتو.

وأصابت عمليات قطع الرؤوس، التي كثيراً ما سجلتها الخلية صوتاً وصورة، العالم بصدمة كبيرة.

#بلا_حدود